آلاف العائلات استفادت من الحسومات

هذا المقال رقم : 40 من 49 من العدد 2018-6-14-16126

 

دمشق- البعث

اختتمت غرفة صناعة دمشق وريفها أيام مهرجانات التسوق (صنع في سورية) في مدينة الجلاء بدمشق والذي استمر لمدة أسبوعين بهدف تخفيف العبء عن كاهل المواطن في ظل هذه الظروف.

وبيّن طلال قلعجي عضو مكتب مجلس إدارة غرفة صناعة دمشق وريفها ورئيس القطاع الغذائي أنها السنة الرابعة والدورة الستون للمهرجان الذي لا يوجد مهرجان منافس له في الأسواق، وهدفه كسر الحاجز بين المصنّع والمستهلك، ويشارك فيه نحو /160/ شركة غذائية– نسيجية– كيميائية– هندسية، حيث تُباع فيه أجود البضاعة والمواد بأرخص الأسعار والحسومات التي راوحت بين 30-60% طوال المهرجان وأحياناً 100% كما في شركة حسيب التي تعدّ من أولى الشركات في إنتاج المشروبات الساخنة والقهوة بالشرق الأوسط وأوربا من حيث الجودة والسعر، حيث يتمّ التخطيط لتوسيع المواد المشاركة بالمهرجان من مواد الأثاث المنزلي والمواد الكهربائية واللحوم بأنواعها خلال الدورات القادمة، مؤكداً أن الدورة القادمة ستكون في محافظة حلب خلال أيام قليلة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات