أمريكا تحث زعماء المنطقة لعزل الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

حثت الولايات المتحدة الزعماء الإقليميين على اتخاذ خطوات أقوى لعزل الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو مع انضمامها لبيان يدين الأزمة الإنسانية المتفاقمة والقمع السياسي في البلد الواقع في أمريكا الجنوبية.

وصرح مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي أمام قمة دول منظمة الأمريكيتين في ليما عاصمة بيرو, أن هناك ضرورة لتحرك فوري في وقت تستعد فيه فنزويلا لانتخابات الرئاسة في 20 أيار والتي ندد بها كثيرون من زعماء المنطقة بوصفها “مهزلة” الهدف منها إضفاء الشرعية على حكم مادورو.

ولأول مرة أيدت الولايات المتحدة بيانا لرؤساء دول مجموعة ليما التي تأسست العام الماضي للسعي للتوصل إلى نهاية سلمية للاضطرابات السياسية في فنزويلا, ودعا البيان مادورو إلى الإفراج عن المعتقلين السياسيين وإجراء انتخابات حرة.

ومنعت السلطات زعيمين معارضين يتمتعان بأكبر شعبية في فنزويلا من خوض الانتخابات كما أن أنصار الحكومة يهيمنون على السلطات الانتخابية.

وأشار بنس أن الولايات المتحدة الأمريكية لن تقف دون حراك وفنزويلا تنهار. كما أنه على جميع الدول الحرة المجتمعة هنا أن تقوم بتحرك أقوى لعزل نظام مادورو, والوقوف إلى جانب أشقائهم وشقيقاتهم الذين يعانون في فنزويلا.

وأبدى بيان مجموعة ليما قلقه إزاء ما وصفه بـ “طوفان” النازحين من فنزويلا, وحث الحكومات على تكثيف العمل الذي يهدف إلى استعادة الديمقراطية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات