أول بوظة في العالم انطلقت من دمشق عام 1895

أكد موفق بكداش أحد حريفي صناعة البوظة الذي قال إن البوظة العربية أو مايسمى قشطة عرب هي أول بوظة في العالم حيث بدأ بصناعتها والده محمد حمدي بكداش في سنة 1895.

وأضاف إن والده مع صناعه كانوا يجمعون الثلج في الشتاء من أعالي جبل الشيخ ويضعونه في مغاوره الشمالية ثم يتم اغلاقها إلى مطلع فصل الصيف حيث يبدؤون بفتحها مغارة تلو الاخرى ويجلبون منها الثلج في الليل حتى مطلع الفجر ويأتون بالثلج الى قلب دمشق سوق الحميدية وهنا في المحل يكون بقية الصناع قد جهزوا البراميل الخشبية والطرنبات النحاسية ويحشى الثلج بين الطرنبة النحاسية والخشبية ويضاف الملح للثلج ليرفع وتيرة برودته ويبدأ دق البوظة المؤلفة من الحليب والقشطة داخل الطرنبات النحاسة المحاطة بالثلج حتى تصبح بوظة عربية جاهزة للتقديم ويضاف اليها الفستق الحلبي وفي سنة 1930 اصبح هنالك كهرباء وهذا ما خفف عبء صناعة البوظة حيث البرادات الكهربائية التي ساعدت على صناعة البوظة.

وأوضح بكداش أن سوق الحميدية هو من أعرق اسواق العالم ولقد انطلقت منه أول صناعة للبوظة ايضا في العالم من صالون بكداش الذي ارسل صناع البوظة العربية الى كل انحاء العالم حيث دخلت البوظة العربية الدمشقية الى ايطاليا بعد أن ارسل محل بكداش صناعه الى ايطاليا في سنة 1900 والى فرنسا وروسيا وانكلترا في عام 1905 ، مشيرا الى ان جميع انواع البوظة الان المنتشرة في العالم مشتقة من البوظة العربية الدمشقية التي حافظت على هويتها ولاتزال الى يومنا هذا في سوق الحميدية وكثيرا من الملوك والروءساء الذين زاروا دمشق زاروا سوق الحميدية وتوقفوا عند بكداش ليتذوقوا البوظة العربية على اصولها الحقيقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات