إصابة عشرات الفلسطينيين بالاختناق في اعتداء على بيت آمر

 

اعتقلت قوات الاحتلال، أمس، 17 فلسطينياً خلال حملات دهم واقتحامات نفذتها في مناطق عدة بالضفة الغربية، وذكرت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة بيت آمر شمال الخليل، وأطلقت الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز السام، ما أدى إلى إصابة العشرات من أهالي البلدة بحالات اختناق، وأضافت: “إن قوات الاحتلال شنّت حملة دهم، واعتقلت 9 فلسطينيين بينهم 6 أسرى محررين من أبناء البلدة، وعاثت خراباً بالمنازل التي اقتحمتها”.

واعتقلت قوات الاحتلال محاضراً جامعياً وشابين من مدينة نابلس، كما اعتقلت خمسة آخرين من مدينة جنين وبلدة عزون شرق قلقيلية وبلدة بيتونيا غرب رام الله.

وكان تقرير صادر عن نادي الأسير الفلسطيني ومؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان وهيئة شؤون الأسرى ومركز الميزان لحقوق الإنسان كشف، الثلاثاء، عن أن قوات الاحتلال اعتقلت منذ بداية العام الجاري حتى نهاية حزيران الماضي 3533 فلسطينياً من بينهم 651 طفلاً و63 امرأة وأربعة صحفيين.

إلى ذلك، قال رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف: “إن قوات الاحتلال اقتحمت قرية الخان الأحمر شرق مدينة القدس، حيث تحاصر المدرسة التي يتواجد فيها المعتصمون والمتضامنون مع أهالي الخان، إضافة لاحتجاز عدد من المعتصمين في الخان الأحمر ومنعهم من التحرّك.

وكانت سلطات الاحتلال شرعت الأحد الماضي بنصب بيوت متنقلة (كرفانات) في بلدة العيزرية بالقدس المحتلة، وذلك تمهيداً لتهجير السكان الفلسطينيين في قرى الخان الأحمر إليها بالقوة لهدمها بعد أيام. كما أصيب شاب فلسطيني برصاص قوات الاحتلال شرق مدينة رفح جنوب قطاع غزة، وذكرت وكالة معا الفلسطينية أن قوات الاحتلال أطلقت النار على مجموعة من الشبان الفلسطينيين كانوا قرب السياج الفاصل في مخيم العودة جنوب شرق رفح، ما أدى إلى إصابة أحدهم بجروح، وأشارت إلى أن طائرة استطلاع للاحتلال أطلقت صاروخاً على مجموعة من المواطنين الفلسطينيين في المنطقة نفسها دون وقوع إصابات.

وفي الضفة الغربية اعتقلت قوات الاحتلال مواطناً من بلدة برقين جنوب جنين أثناء مروره على حاجز عسكري إسرائيلي قرب رام الله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات