إلزامية تدقيق المشروعات وتطبيــــق الجــــودة الهندســـــية

هذا المقال رقم : 4 من 56 من العدد 2018-2-12-16034

اللاذقية- مروان حويجة

دعا مهندسو اللاذقية في مؤتمرهم السنوي إلى اعتماد إلزامية تدقيق المشاريع ذات الطابع الحيوي من قبل مكاتب استشارية وتوسيع الكود العربي السوري في التنفيذ والإكساء والبناء وتطبيق معايير الجودة وإطلاق كود هندسي لكل اختصاص. وطالبوا بتفعيل شركة التطوير العقاري والشركة القابضة العائدة للنقابة ولاسيما في مرحلة إعادة الإعمار وتفعيل المراتب الهندسية في التوصيف الوظيفي وعدم إسناد أي وظيفة لحديثي الخبرة أو لجان استلام على مستوى عال وتصديق مخططات المشاريع المطلوب ترخيصها . كما دعا الأعضاء إلى إعداد وإطلاق مشروع قاعدة بيانات تشمل معلومات عن كل بناء في المدينة وتصديق نظام ضابطة البناء والمخطط التنظيمي بالتنسيق مع مجلس المدينة ومتابعة طلاب الكليات الهندسية وتأهيل الخريجين بشكل عملي.  وأكد الرفيق د. محمد شريتح  أمين فرع الحزب على دور نقابة المهندسين وكوادرها  طوال سنوات الأزمة. ومن جهته المحافظ ابراهيم خضر السالم أوضح أنّ المهندسين السوريين قادرون على النهوض بعملية إعادة الإعمار المقبلة التي تنتظرها سورية لافتاً إلى دور نقابة المهندسين في المحافظة في إنجاز أعمال اللجنة الإقليمية المعنية بتنظيم المخططات وإنجاز رخص البناء وتنظيم إجراءات إزالة المخالفات وتطبيق القانون. أما الدكتور عمار الأسد رئيس فرع نقابة المهندسين فأشار إلى النشاط اللافت للجنة شعب المكاتب الهندسية الخاصة التي أعطت رخصاً لافتتاح 44 مكتباً من مختلف الاختصاصات ،  مؤكداً أن أعمال مشروع لاواديسا السياحي التابع للنقابة تسير بخطا ثابتة، كما لفت رئيس فرع النقابة إلى إعفاء الفرع لذوي الشهداء من رسوم وأتعاب تصديق المخططات الهندسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات