إيراني:قمة طهران ركزت على الحل السياسي للأزمة في سورية

أكد مدير عام دائرة الشرق الاوسط في وزارة الخارجية الإيرانية محمد إيراني أن قمة الدول الضامنة لمسار أستانا التي عقدت أمس في طهران ركزت على أن الأزمة في سورية لا يمكن حلها عسكريا وعلى أهمية الحوار السياسي ومكافحة الإرهاب وقضية المهجرين السوريين.

وبين في تصريح لقناة العالم أن هذه القمة الثلاثية التي جمعت الرئيس الإيراني حسن روحاني والرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان “جاءت في أفضل الأوقات” موضحا أن “هناك نقاطا مهمة طرحت في هذه القمة وتم بحثها ولا سيما الوضع في إدلب”.

ولفت إلى أن الولايات المتحدة لا تميل إلى حلحلة الأزمة السياسية في سورية وتحاول إشاعة عدم توصل قمة طهران إلى أي نتائج وهذا غير صحيح.

وكان البيان المشترك لقمة الدول الضامنة لمسار أستانا في طهران أكد أمس الالتزام بوحدة وسيادة الأراضي السورية والاستمرار في محاربة الإرهاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات