اتحاد شبيبة الثورة.. إحياء الذكرى الخمسين لتأسيسه

كرمت منظمة اتحاد شبيبة الثورة بالتعاون مع وزارة التربية بمناسبة الذكرى الخمسين لتأسيسها واحتفالا بأعياد تشرين التحرير والتصحيح، كوكبة جديدة من المتفوقين في التعليم الثانوي والأساسي وعددا من الإدارات والكوادر المدرسية في حفل مركزي إقامته المنظمة.

وتخلل الحفل الذي أقيم اليوم في مدينة الشباب بالمزة أغان وطنية تمجد الفداء للوطن والتضحية من أجله ولوحات فنية فلكلورية تراثية لفرقة الفنون الشعبية بالسويداء.

وفي كلمة المتفوقين من هيئة مدارس أبناء وبنات الشهداء أشارت الطالبة راما عون إلى الجهود الكبيرة والرعاية الكريمة التي يحظون بها تقديرا لتضحيات آبائهم مؤكدة أن العلم والتفوق هما الوجه الآخر للشهادة فمثلما كان لأبائنا شرف التضحية كان لنا شرف التفوق لبناء وطننا سورية والإسهام في إعادة إعماره بالعلم.

وجدد أبناء الشهداء عهدهم بمتابعة مسيرة التفوق في كل مجالات الحياة لبناء سورية المتجددة التي رسم ملامح انتصاراتها الجيش العربي السوري.

بدورها الطالبة المتفوقة فرح عبد الحليم أكدت في كلمة المتفوقين على مستوى سورية أن التفوق كان نتيجة تضافر جهود كبيرة وسهر وتعب وتصميم وإرادة مشيرة إلى الدور الكبير الذي بذله الأهل والمعلمون للوصول إلى هذه المرتبة المشرفة.

واهدى المتفوقون نجاحهم إلى شهداء الوطن الذين بذلوا دماءهم الزكية فداء للوطن والجرحى الذين قدموا جزءا من جسدهم لتبقى راية الوطن خفاقة عالية وإلى القائد الملهم الذي استطاع بحكمته وشجاعته وثقته بالله والشعب أن يتحدى العالم لتبقى سورية موحدة بأرضها وشعبها.

وأعرب الطلاب المتفوقون يحيى عبد الكريم عثمان وحلا صالح ورنيم الأحمد عن فرحتهم وسعادتهم بالتكريم الذي يشكل بالنسبة لهم دافعا وحافزا لمتابعة دراستهم والتحصيل العلمي.

وأوضح زياد شيا مدير ثانوية المتفوقين الأولى بالسويداء أن التكريم ثمرة جهد كبير يبذله الطالب والمعلم وحصيلة سنوات من العمل الدؤوب للوصول إلى منصات التتويج.

وكانت منظمة اتحاد شبيبة الثورة احتفلت على مدى أربعة أيام بذكرى تأسيسها الخمسين حيث أدى الشبيبيون قسم الشبيبة بحضور الأمين القطري المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي هلال الهلال والدكتور عمار ساعاتي عضو القيادة القطرية للحزب أمام ضريح الجندي المجهول في قاسيون.

وأقامت المنظمة حفل استقبال في مدينة الشباب بالمزة أشار فيه رئيس المنظمة معن عبود إلى أن الجهود التي بذلت خلال السنوات الماضية لتمكين الشباب وتنمية قدراتهم وصقل إبداعاتهم في كل المجالات ضمن مسار مدروس من برامج وخطط عمل تلبي ميول الشباب واحتياجاتهم ومواهبهم وإبداعاتهم وقدراتهم وتستجيب لمتطلبات المرحلة التي يعيشها وطننا من شحذ للهمم وغرس لقيم الالتزام والانتماء والمواطنة الحقة في نفوس الشباب.

كما أقيم أكبر تجمع للشبيبيين في ساحة المحافظة بدمشق حضره الشبيبيون من جميع مدارس دمشق وريفها ومن عدد من المحافظات للاحتفال بهذه المناسبة.

وأشارت عضو قيادة فرع ريف دمشق للمنظمة صفاء ديوب إلى أن المنظمة تحتفل كل عام بمناسبة تأسيسها عبر مجموعة انشطة وفعاليات في مختلف المحافظات لتجسيد مبادىء وقيم المنظمة وتكريس ثقافتها وإبراز التميز النوعي بين أعضائها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات