اختتام الورشة الوطنية الفرعية لطلائع البعث في اللاذقية

اختتم فرع طلائع البعث في اللاذقية الورشة الوطنية الفرعية التي أقامها في مركز الباسل للتدريب والتأهيل وعنوانها “أهم مشكلات الأطفال وطرائق التعامل معها”.

وتركزت التوصيات على إقامة دورات مكثّفة للمعلمين والمرشدين الاجتماعيين لتعزيز ثقتهم كمربين وتمكينهم من حل مشكلات الأطفال وتزويد غرف المصادر بالمدارس الدامجة لذوي الاحتياجات الخاصة بمعلمين أكفاء في تعاملهم مع الطفل المعاق، واقترح المشاركون أيضا تضمين المناهج الصفية مواضيع حول التثقيف القانوني وتوعية الطفل بمعرفة واجباته مقابل حقوقه والتثقيف الجنسي بطرائق تناسب عمر الطفل.

وتناولت الدكتورة لميس حمدي ممثلة وزارة التعليم العالي في محاضرتها  “إدارة النزاع بين المعلم والتلميذ” أهمية تعليم مهارة التفاوض والتركيز على أسباب النزاع ومربع النزاع والمتطلبات البنّاءة لحله من خلال الاعتماد على استراتيجيات وقواعد التفاوض والوساطة التي تركز على الحيادية والتركيز على المشكلة الأساسية وحق كل طرف بالتعبير عن رأيه.

وتحدثت الدكتورة رباب شريتح رئيسة شعبة الصحة النفسية في مديرية صحة اللاذقية في محاضرتها “التربية الجنسية” حول مفهوم التربية الجنسية والتثقيف الجنسي وأهمية مراقبة سلوكيات الطفل.

وأشارت الأستاذة فيروز صقر ممثلة وزارة العدل في محاضرتها بعنوان “تخريب الممتلكات” إلى مفهوم التخريب وأسبابه ومظاهره وعلاج هذه المشكلة من خلال تطوير البرامج التربوية والتعليمية وإيجاد مؤسسات تأهيل تعنى بالتنمية البشرية والأخذ بعين الاعتبار ميول الأطفال العلمية والتعليمية وتعليمهم ترتيب الأولويات وغرس الطموح لديهم من خلال خطة عمل وبرامج وطنية تنموية فاعلة ونشر ثقافة حب العمل التطوعي.

ولفتت ساميا صنين رئيسة مكتب التقانة والإعلام إلى أهمية الورشة في تعزيز دور المتدربين على إنتاج أطفال سليمين قادرين على التخلص من مشاكلهم لأنهم رجال المستقبل.

البعث ميديا- اللاذقية: عائدة أسعد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات