افتتاح مركز “الوفاء” لمعالجة الإعاقات الذهنية بالسويداء

افتتحت جمعية الوفاء الخيرية لذوي الإعاقة بالسويداء اليوم مركز الوفاء التأهيلي المتخصص بمعالجة الإعاقات الذهنية بمختلف أنواعها.
وأكد محافظ السويداء عامر إبراهيم العشي أهمية المركز لاستيعاب الأطفال ذوي الإعاقة وتأهيلهم صحيا ونفسيا ودمجهم بالمجتمع منوها بالمبادرات الإنسانية والخيرية التي ينفذها المجتمع واستعداد المحافظة لتوفير الدعم اللازم لها والتواصل مع مختلف الجمعيات الأهلية التي تقدم الخدمات المختلفة للمواطنين.
بدوره أشار أمين فرع السويداء لحزب البعث العربي الاشتراكي تكليفا المهندس يحيى الصحناوي إلى أن المركز هو دليل على أهمية العطاء وتكريس للقيم النبيلة والإنسانية خاصة في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن.
ولفتت مديرة الشؤون الاجتماعية والعمل بالسويداء بشرى جربوع إلى تشجيع المديرية للجمعيات الأهلية لتنفيذ مبادرات جديدة تخدم العمل الإنساني، ومنها هذا المركز الذي يكتسب خصوصية عبر استهدافه شريحة تحتاج للدعم لتأهيلها لتتمكن من ممارسة نشاطاتها المختلفة.
وبين المدير الإداري لجمعية الوفاء مأمون نعيم أن المركز يهدف للمساهمة بتمكين وتأهيل ذوي الإعاقة سلوكياً ونفسياً واجتماعياً وتربوياً من خلال تقديم مختلف الخدمات لهم وتدريب الأهالي عبر برامج التأهيل والتدخل المبكر ونشر الوعي في المجتمع عامة وبين أهالي المعوقين خاصة حول الأساليب الصحيحة للتعامل مع الأطفال ذوي الإعاقة.
وأوضحت مديرة المركز رزان القنطار خلال كلمة لها أن المركز يتماشى مع التنمية المستدامة التي أساسها العنصر البشري ويتضمن ثلاثة أقسام لتأهيل الأطفال والدعم النفسي والاجتماعي وتدريب الكوادر ويمهد الطريق للأطفال فيما بعد للانتقال لتعلم مهن مختلفة وذلك عبر المشروع المتمم له بالجمعية “ميني مي”.
وتخلل افتتاح المركز تكريم عدد من الجهات الداعمة لإطلاقه وذلك تقديرا لجهودهم.
حضر الافتتاح رئيس مجلس محافظة السويداء وقائد شرطة المحافظة وعدد من أعضاء مجلس الشعب ومدير التربية وممثلون عن الجمعيات الأهلية.
وتعمل جمعية الوفاء الخيرية بالسويداء التي أشهرت عام 2003 إلى إيصال ذوي الإعاقة في المحافظة إلى المستوى الذي ينبغي أن يكونوا فيه بكل المجالات العملية والعلمية ليصبحوا أشخاصا فاعلين بالمجتمع عبر استثمار قدراتهم وطاقاتهم وتذليل العقبات أمامهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات