الأسيوطي: النصر لسورية لامحالة

أكد نائب رئيس حزب الشعب الديمقراطي المصري سيد حسن الأسيوطي أن صمود سورية ودحرها الإرهاب المدعوم من قوى خارجية حطم الأحلام والمخططات الصهيونية للهيمنة وبعث الأمن والاستقرار في المنطقة.

وقال الأسيوطي في بيان له اليوم تلقاه مراسل سانا في القاهرة: إنه “أصبح واضحا للقاصي والداني أن أمريكا و”إسرائيل” وحلفاءهما هم داعمو الإرهاب في العالم وإنه بعد القضاء على أعوانهم من العملاء والخونة والمرتزقة وحصار الباقي منهم في إدلب فقدوا جميع توازنهم وأصبحوا على خط النار مباشرة للدفاع عن عملائهم الذين صنعوهم وزرعوهم في المنطقة لضمان أمنهم واستقرارهم وزعزعة أمن واستقرار الشعوب العربية والشرق الأوسط بالكامل”.

وشدد الأسيوطي على أن النصر لسورية لا محالة وأنها باقية لن تركع أبدا رغم أنف الواهمين الحاقدين مشيرا إلى أن التاريخ يؤكد بأن مصر وسورية شعب واحد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات