البداية من جديد

هذا المقال رقم : 31 من 51 من العدد 2018-5-14-16103

 

انتهى صراع الهبوط في الدوري الكروي الممتاز بمغادرة فريقي الجهاد والمحافظة إلى دوري الدرجة الأولى بعد منافسة شرسة استمرت حتى المرحلة قبل الأخيرة، طبعاً كوادر الناديين تعيش حالياً حالة من الإحباط كون اللعب في دوري المظاليم سيفقد الفريقين الكثير على صعيد الشهرة والأضواء.
ولكن بنظرة منطقية نجد أن فريق الجهاد استحق الهبوط بعد جملة من المشاكل الفنية، والإدارية، والمالية التي عصفت به، وجعلت ترتيبه يبقى الأخير طوال الموسم، فيما حاول المحافظة تعويض بدايته المتعثرة دون أن ينجح رغم مجموعة النتائج الجيدة التي حققها في رحلة الإياب. على العموم هبوط الناديين لن يكون سيئاً لكليهما، بل يمكن أن يشكّل فرصة لإعادة ترتيب الأوراق، والبدء بتحضير فريق قادر على العودة سريعاً للعب في دوري الكبار، مع امتلاك الفريقين الأدوات اللازمة لذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات