البَرَد يضرب 85% من موسم التفاح

هذا المقال رقم : 42 من 55 من العدد 2018-5-17-16106

 

حمص- صديق محمد
أدّت العاصفة المطرية التي شهدتها محافظة حمص مؤخراً إلى تضرّر بعض المحاصيل الزراعية جراء تساقط حبات البَرَد، وخاصة أشجار التفاح. وذكر المهندس محمد نزيه الرفاعي مدير زراعة حمص لـ”البعث” أن الحالة العامة للأشجار المثمرة جيدة ولم تتأثر بالأمطار الأخيرة كالكرمة والزيتون، وبالنسبة لأشجار اللوز فوضعها من وسط إلى جيد وحقول التفاح في منطقة تلكلخ والقصير جيدة ولم تتضرر ومحصول المشمش في القصير وضعه جيد، مبيناً أن الأضرار تركزت على أشجار التفاح في منطقة المركز الغربي للمحافظة في قرى فاحل وكفر رام ورباح والقبو، والأضرار ناجمة عن تعرضها لتساقط حبات البَرَد، حيث أثّرت على الأوراق والعقد الحديثة والزهر وبلغت نسبة الأضرار من 60 إلى 85 بالمئة. وأضاف الرفاعي: بالنسبة لمحصول القمح والشعير المروي فوضعه جيد على مستوى المحافظة، بينما محصول القمح والشعير البعل وضعه من ضعيف إلى وسط بسبب تأخر الأمطار وانحباسها في فترة النمو، لافتاً إلى أن كافة الدوائر الخاصة بمتابعة المحاصيل الزراعية في المديرية، وبالتنسيق مع دوائر المناطق والوحدات الإرشادية، تقوم بجولات ميدانية للوقوف على الوضع العام للمحاصيل والتواصل مع المزارعين لتقديم المساعدة والإرشادات اللازمة لكافة المحاصيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات