” التعاون الاقتصادي” تحذّر من حرب تجارية تطيح بالنمو

هذا المقال رقم : 41 من 74 من العدد 2018-4-17-16084

رفعت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية التي تضم 34 دولة من الاقتصادات المتقدمة توقعاتها للنمو العالمي في 2018 و2019 إلى 3,9%، ما يعد أعلى مستوى منذ 2011، وذلك من تقديرات سابقة عند 3,6% لكل من العامين. وعزت المنظمة رفع التوقعات إلى أسباب، منها التقديرات بأن التخفيضات الضريبية في الولايات المتحدة ستدعم النمو الاقتصادي هناك. وحذّرت المنظمة من حرب تجارية قد تهدد الأفق، مؤكدة أن الاقتصاد العالمي عرضة لاندلاع توترات تجارية بعدما فرضت إدارة ترامب رسوماً على واردات الصلب والألمنيوم في خطوة يتوقع أن تحفّز تحركاً مضاداً من أوروبا وآخرين.

وشددت على أن التوترات التجارية تهدد أفضل توقعات للنمو العالمي في سبع سنوات، مضيفة أنه من المرجح أن تشهد الولايات المتحدة رفع أسعار الفائدة أربع مرات هذا العام، حيث ستنشط التخفيضات الضريبية أكبر اقتصاد في العالم، بينما سيضغط خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على اقتصاد البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات