الجديد بالخريطة الذكية ومساعٍ لجذب الاستثمار وتطوير الشبكة

هذا المقال رقم : 44 من 47 من العدد 2018-9-10-16184

 

 

دمشق – ريم ربيع
أفكار استثمارية جديدة يطرحها قطاع الكهرباء خلال مشاركته في معرض دمشق الدولي، فلم تقتصر المشاريع المعروضة على الأفكار التقليدية في الصيانة وإعادة تأهيل الشبكة وحسب، بل اتخذت منحىً آخر أكثر ميلاً للطرق الحديثة في توليد الطاقة والاستفادة من الطاقات المتجددة وجذب الشركات الأجنبية للاستثمار في هذا المجال الذي يلقى اهتماماً عالمياً، ووجد المركز الوطني لبحوث الطاقة الفرصة المناسبة خلال المعرض لتقديم أفكار ونماذج عن المشاريع الجديدة التي طُوّرت بخبرات محلية، كما عرض المركز جهاز فحص متكامل لاختبار مصابيح الإنارة بكافة أنواعها لإعطاء فكرة توعوية عن ضرورة الاعتماد على تقنيات اللدات في الإنارة، وتكثيف نشاط حملة احسبها صح لتوفير الطاقة.
وكشفت م. لينا الزعبي المشرفة على جناح وزارة الكهرباء عن زيارات وفود أجنبية في مقدمتها روسيا والصين، واهتمامها بمشاريع تطوير الشبكة الكهربائية السورية وإعادة تأهيلها، فيما يتميز الجناح هذا العام بعرض مشروع الخريطة الذكية التي تكشف مواقع الأعطال إلكترونياً وتوفر أعباء كبيرة على عمال الصيانة والشركات. من جهة أخرى تقدم وزارة الكهرباء من خلال تمثيل كافة مؤسساتها (التوليد، النقل، التوزيع، بحوث الطاقة) خدمات عديدة وأقساماً تعرض واقع المنظومة الكهربائية تتضمن مجسمات للمشاريع الكبرى في الوزارة والأجهزة المعدة بخبرات وطنية، إلى جانب تمثيل قسم خدمة المواطن الذي يعنى بتسهيل وتبسيط الإجراءات الإدارية من خلال تقديم عدة خدمات بشكل مبسط ومباشر إلكترونياً للمحافظات. وتتضمن استعلاماً عن الفواتير المستحقة للدفع وإمكانية تسديدها عن طريق حساب مصرفي، والاستعلام عن الفواتير المدفوعة سابقاً، وإدخال تأشيرة عداد، وإرسال شكوى مع إمكانية الاستعلام عنها، إلى جانب تقديم طلب تقسيط الفاتورة أو إصلاحها، والاستعلام عن الأوراق الثبوتية لتقديم طلب عداد جديد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات