الجزائر.. تأهب أمنى بالسفارات في عدد من الدول العربية والإفريقية

ذكرت صحيفة (الخبر) الجزائرية يوم الثلاثاء أن قرار سحب سفير الجزائر من ليبيا تزامن مع فرض إجراءات أمنية مشددة في سفارات الجزائر ومكاتبها الدبلوماسية في دول عربية  ودول تقع في الجوار الإفريقي.

وأشارت الصحيفة نقلا عن مصدر مطلع أن هذا الإجراء «احترازي» ويهدف لمنع أي تهديد لسلامة الممثلين الدبلوماسيين للجزائر في الخارج خاصة بعد تعرض السفارة الجزائرية للتهديد من قبل جماعات مرتبطة بالتيار السلفي.

وكشف مصدر أمنى رفيع أن سفارات في دول إفريقية وثلاث عربية شملتها الإجراءات الأمنية الخاصة التي تتعلق بالحد من تحرك السفراء وموظفي السفارات، إلا في حالات الضرورة، والعمل وفقا لأقصى درجات الحيطة والحذر في داخل السفارات وفى محيطها.

وأضاف أن حالة الاستنفار الأمني شملت، سفارات الجزائر وبعثاتها الدبلوماسية والممثليات المختلفة في مالي والنيجر وبوركينافاسو وموريتانيا والسنغال وتشاد، كما شمل الإجراء أيضا دولا عربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات