الجعفري: رسالة «من كعب الدست» وجهتها موسكو للاحتلال الإسرائيلي

صرح المندوب السوري الدائم في الأمم المتحدة بشار الجعفري أن روسيا وجهت رسالة قوية إلى الكيان الإسرائيلي المحتل على خلفية غاراتها الأخيرة، وصفها بأنها من “كعب الدست”.

وفي مقابلة تلفزيونية أمس الأحد 19 آذار، أوضح الجعفري أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين “أمر الخارجية الروسية استدعاء سفير الاحتلال الإسرائيلي وأسمعوه رسالة من (كعب الدست)”، فحواها أنه “يجب إيقاف العمليات الإسرائيلية في سوريا، وأن موسكو غير راضية على استمرارها لأن التصعيد سيكون سيد الموقف حينها.

ولم يستبعد المندوب السوري الدائم في الأمم المتحدة “إمكانية حصول اشتباك بين إسرائيل وروسيا إن تكررت الاعتداءات الإسرائيلية في الأراضي السورية”، لافتا إلى أن الإسرائيليين “سيحسبون مليون حساب بعد الآن”.

وأكد الجعفري تعليقاً على الغارات الإسرائيلية على مواقع قرب تدمر أن “العدو الإسرائيلي دخل على الخط لأنه شعر أن معركتنا ضد إرهاب داعش أسفرت عن انتصار كبير على الإرهاب في تدمر وحلب”، مشيرا إلى أن “الرد العسكري السوري هو رد عسكري مناسب على الاعتداء الإسرائيلي”.

من جهة أخرى، صرح الدبلوماسي السوري الذي يرأس وفد بلاده في مفاوضات جنيف وأستانا، أن دمشق لا تثق بأنقرة، “ولا تتعامل مع الضامن التركي” منذ تأسيس مسار أستانا و”أنها تتعامل فقط مع الضامنين الروسي والإيراني.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات