الحكومة الفلسطينية تدين تحريض الكيان المستمر ضد الفلسطينين

 

بأشد العبارات، أدانت الحكومة الفلسطينية استمرار تحريض مسؤولي كيان الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني، ومواصلة إطلاق التهديدات وتنفيذ المخططات المعادية لتطلعاته الوطنية.

المتحدث باسم الحكومة يوسف المحمود أفاد بأن تصريحات وزير الاتصالات في حكومة الاحتلال، يسرائيل كاتس، التي ذكر فيها أن غزة لن تتصل بالضفة، تأكيد جديد على مخططات الاحتلال العدوانية الرامية لتمزيق الجغرافيا الفلسطينية والإبقاء على الانقسام، وبالتالي تدمير أي إمكانية لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشرقية.

وشدد على أن الانقسام الفلسطيني جلب ولا يزال الويلات للشعب الفلسطيني، وفتح المجال واسعاً أمام كيان الاحتلال ومن معه لمحاولة تنفيذ المخططات المعادية، التي تهدف إلى تجزئة وتفتيت الجغرافيا الفلسطينية وسرقة وتغييب مدينة القدس المحتلة وتدمير تحقيق الحلم الوطني الفلسطيني.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات