الحكومة تحدد الأسس المتوجب مراعاتها لدى تشكيل اللجان

هذا المقال رقم : 29 من 55 من العدد 2018-5-17-16106

 

 

دمشق- البعث
طلبت رئاسة مجلس الوزراء من الجهات العامة كافة توخي الدقة والوضوح عند إعدادها مشاريع قرارات تشكيل اللجان وفقاً لمهمتها وزمن إنجازها وطبقاً للأنظمة النافذة ومتطلبات المصلحة العامة، بحيث يتم تحديد الأعضاء بما ينسجم وتلك المهام وبما يراعي عدد من الأسس منها أن يكون التمثيل على أساس الاختصاص والمعرفة والخبرة بما يتناسب ومهمة اللجنة وليس على أساس اختيار أشخاص بعينهم. وأن يكون المستوى الوظيفي للتمثيل حسب الصلاحيات المطلوب منحها للجنة. مع توخي الملائمة بين مستوى رئاسة اللجنة من جهة وطبيعة مهامها من جهة أخرى دون غلو أو تقصير. مع مراعاة القدرات الشخصية للرئيس عند تساوي المستوى والصلة بأغراضها بحيث يكون قادراً على الحصول على تعاون الأعضاء وتوزيع العمل بانسجام وتوافق. إضافة إلى مراعاة صلة العضو بالمهمة المراد تحقيقها بالدرجة الأولى عند ترتيب العضوية في قرار تشكيل اللجنة مع اعتبار الأقدمية والخبرات الشخصية بالدرجة الثانية، إلى جانب تقارب المستوى الفكري والخبروي وغير ذلك بين رئيس اللجنة وأعضائها.
وأشارت رئاسة مجلس الوزراء في تعميم لها بهذا الخصوص إلى أن المقصد مما تقدم هو توخي حسن سير العمل، منوهة في الوقت ذاته إلى أن اللجان وباعتبارها أسلوباً إدارياً مهماً، تقدم جملة من الفوائد لتنفيذ المهام المشتركة أو العاجلة لدى مختلف الجهات العامة بصورة مثلى وعلى نحو أفضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات