الرئيس الروسي: وجهنا ضربة قاضية للإرهاب العالمي في سورية

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الإرهاب العالمي تلقى ضربة قاضية في سورية مشيرا في الوقت ذاته إلى أن عملية أستانا ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي تؤسسان لعملية سياسية حقيقية لحل الأزمة في هذا البلد.

وقال بوتين خلال اجتماع مع سفراء روسيا ومندوبيها لدى المنظمات الدولية اليوم: “بفضل الدور الحاسم لروسيا تم توجيه ضربة مدمرة ضد الإرهاب الدولي في سورية وبالتحديد تنظيم داعش الإرهابي وغيره من الجماعات المتطرفة الأمر الذي سمح بالحفاظ على وحدة سورية وخلق ظروفا للانتعاش الاقتصادي وعودة المهجرين”.

وتشارك القوات الجوية الروسية منذ الثلاثين من أيلول عام 2015 في الحرب على الإرهاب بناء على طلب من الحكومة السورية.

ودعا بوتين إلى تفعيل المساعدة في حل المشاكل الإنسانية في سورية مشيرا إلى أن هذا الأمر مهم لسورية وللمنطقة ولعدد كبير من بلدان العالم أيضا “لأن من شأنه تخفيف ضغط الهجرة على الدول الأوروبية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات