«السياحة».. معرض تشكيلي متنقل.. واللاذقية تستعد لملتقى النحت على الرمل

استقبل المهندس بشر يازجي وزير السياحة الدكتور إحسان العر رئيس اتحاد الفنانين التشكيليين وأعضاء الاتحاد لمناقشة إقامة وزارة السياحة لمعرض فني متنقل للفنانين السوريين في عدة بلدان ضمن فعالية أيام السياحة السورية يتضمن أهم الأعمال للفنانين المبدعين، بالإضافة لإقامة ملتقى للتصوير الزيتي في جزيرة أرواد وأنشطة مرافقة لمهرجان أرواد المزمع إقامته في /16/ ولغاية /18/ آب، إلى جانب مساهمة الفنانين في تجميل جزيرة أرواد.

كما التقى يازجي الرفاق الدارسين في دورة الإعداد المركزية الثانية عشر بمدرسة الإعداد الحزبي المركزية، في مدينة التل بريف دمشق.

وتحدث يازجي “بحسب مصادر في الوزارة” عن القطاع السياحي في سورية الذي شهد نهضة كبيرة قبيل الحرب على سورية، وقدم شرحاً مفصلاً عن التأثيرات السلبية للحرب على القطاعات كافة خاصة القطاع السياحي الذي كان من أشد المتأثرين بالحرب بسبب عوامل عديدة أهمها العامل الأمني، والحصار وانقطاع طرق النقل البرية وارتفاع تكلفة الطيران، إضافة إلى تدمير البنى التحتية السياحية وخروج عديد من المناطق السياحية عن السيطرة لسنوات، الأمر الذي انعكس بشكل خسارة كبيرة لخزينة الدولة ولدخل المواطنين الذين يستفيدون من القطاع السياحي واليد العاملة، ولفت إلى الدعم الذي يتم تقديمه للقطاع السياحي لجهة التسهيلات والقروض والدعم بكافة أشكاله والذي بدأ مع الـ 2013-2014 عندما بدأت المناطق بالتخلص من الإرهاب.

وأشار يازجي إلى الاستثمارات والبيئة الاستثمارية التي تهيئها الحكومة من خلال وزارة السياحة والتي ساهمت بجذب أكثر من “1000” استثمار ساهمت في رفد الخزينة بالأموال وتنشيط القطاع السياحي بشكل كبير، لافتا إلى دور الحزب في دعم القطاع السياحي من خلال المشاريع التي تعود ملكيتها للقيادة القطرية للحزب، وتأكيده على أهمية هذه الخطوة في تشجيع القطاع السياحي.

الى ذلك يبدع فنانو سورية من مختلف المحافظات السورية بالنحت على الرمل تمهيدا لإطلاق ملتقى النحت على الرمل 2018 “أوغارو” الذي تقيمه الجمعية الوطنية لإنماء السياحة في سورية بالتعاون مع اتحاد الفنانين التشكيليين في اللاذقية بدورته الرابعة برعاية وزارة السياحة ومحافظة اللاذقية ومطعم “ثمار البحر” على شاطئ المدينة الرياضية “نادي اليخوت” مساء الأحد /15/ لغاية /21/ تموز.

ويتضمن الملتقى عدة فعاليات تشمل أنشطة متنوعة للأطفال من ألعاب ونحت على الرمل والحجر الرملي والصلصال والرسم وإعادة التدوير وعروض مسرحية لفرقة المسرح المدرسي إضافة إلى نشاط بحري للكشاف “الفوج الثالث البحري” ومسير دراجات هوائية ومجموعة من الحفلات الغنائية تحييها فرقة معهد حكايا الفن وفرقة التانغو مانيا وحفل للفنانة روبينا حداد وحفل للفنان علي مزيد وحفل لفنانة الأرب أيدول سارة فرح والفنان كرم حميشة.. وسيحيي حفل الختام الفنانان زين أسعد وسليمان ساحلي.

البعث ميديا-خاص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات