الشعر يعبق في رابطة خريجي حمص

هذا المقال رقم : 15 من 51 من العدد 2018-5-16-16105

 

 

حمص- سمر محفوض
أقام فرع اتحاد الكتاب بحمص،بالتعاون مع رابطة الخريجين الجامعيين أمسية شعرية، شارك فيها الشعراء عبد النبي تلاوي ،سوزان لبابيدي، الطبيب عيسى أسعد، وضيف الشرف الزميل محمد كنايسي.
وكان لكل من المشاركين أسلوبه الشعري الخاص، إن من حيث الشكل أو المضمون، فقد حضر الشعر العمودي، وشعر التفعيلة، وقصيدة النثر، كما تنوع المضمون مفصحا عن الكثير من الاهتمامات الوطنية والوجدانية والإنسانية والجمالية.
من جهته ختم الشاعر كنايسي الأمسية بمشاركة متميزة ،أثارت الإعجاب ، وقرأ فيها بعضا من قصائده الجديدة التي أهدى إحداها إلى مدينة حمص. وكعادته حفل شعره بحب دمشق والحنين إلى القيروان مسقط رأسه. يقول: للشام أجنحة / ولي شوق المتيم / بالمآذن والقباب / وبالحمام / ولها جراح لا تنامُ / ولي جراح لا تنام / ولها دموع الأمهات / ولي دموع المستهام / للشام معجزة البقاء / ولي أنا/ يا كعبة العشاق/ معجزة الكلام.
حضر الأمسية حشد من أعضاء فرع الاتحاد، والرابطة، والمهتمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات