الشوفي.. تحرير المختطفين عرس وطني تعيشه محافظة السويداء

السويداء- رفعت الديك – البعث ميديا

 

بعملية بطولية ودقيقة قامت مجموعة من أبطال الجيش العربي السوري في منطقة حميمة شمال شرق تدمر بالاشتباك المباشر مع تنظيم داعش الارهابي الذي اختطف نساء وأطفال من ريف السويداء الشرقي منذ 25 تموز الماضي وبعد معركة طاحنة استطاع ابطالنا تحرير المختطَفين من نساء وأطفال وقتل الارهابيين المختطِفين.

وقال الرفيق ياسر الشوفي عضو القيادة المركزية للحزب رئيس مكتب التربية والطلائع الذي كان في استقبالهم إن هذا اليوم هو عرس وطني صنعه أبطال الجيش العربي السوري الذين وقفوا بكل بسالة وشجاعة يقاتلون حتى تحققت هذا الانجاز

وبين الرفيق الشوفي أن عملية تحرير المختطفين تثبت انتصار ارداة الشعب السوري و هو عرس وطني بامتياز تعيشه محافظة السويداء وكل شرفاء الوطن.

وقال الرفيق فوزات شقير أمين فرع الحزب أن تحرير المختطفين جاء نتيجة العمليات العسكرية لجيشنا البطل بمتابعة الإرهابيين ومحاصرتهم في تلول الصفا لاكثر من 100 يوم قدم جيشنا خلالها العديد من الشهداء والجرحى وقتل المئات من مرتزقة داعش

بدوره بين محافظ السويداء الرفيق عامر العشي أنه بهمة وعزيمة وإرادة بواسل جيشنا عاش أبناء محافظة السويداء فرحة تحرير المختطفين من قبل المجموعات الإرهابية المسلحة وهذا دليل قاطع أنه حيثما وجد الجيش العربي السوري يكون النصر المؤزر على أعداء الوطن

وقال شيخ عقل طائفة المسلمين الموحدين / حمود الحناوي أن عملية تحرير المخطتفين تؤكد أن الجمهورية العربية السورية بارضها و شعبها و رجالها و نسائها لا يمكن أن تسمح بأن تكون هدفا لأعداء الوطن الذين قاموا بهذه الأعمال الإجرامية و هم يتسلحون باسم الدين الذين يحاولون تشويهه حيث خرجوا عن الفضائل و القواعد الإنسانية و أضاف سماحة الشيخ الحناوي إن الله سخر لسورية قادة شرفاء و رجال أشداء ميامين حملوا الإرث النضالي لأجدادهم و جيش صامد يدافع عن الأرض و العرض ويقدم التضحيات و يتصدى للمؤامرة التي تستهدف وحدة سورية موجها الشكر و التحية لكل من ساهم بتحرير المختطفين و مترحما على ارواح الشهداء و داعيا بالشفاء العاجل للجرحى

وأعرب المختطفين المحررين عن شكرهم للجيش العربي السوري وتضحياته للوصول إلى تحريرهم وأكد المختطفون المحررون أن ثقتهم بالجيش العربي السوري وتصميمه على تحريرهم لم تتزحزح وكانوا على يقين تام بأن الجيش قادم لتخليصهم من براثن إرهابيي داعش.‏

ووجه أهالي المختطفين المحررين الذين رفعوا أعلام الوطن وصور السيد الرئيس بشار الأسد التحية والشكر للرئيس الأسد ولبواسل جيشنا البطل الذين سطروا اليوم ملحمة بطولية وانتصارا جديدا يضاف إلى ملاحم العزة والبطولة والانتصارات التي يسطرونها على امتداد ساحة الوطن ضد الإرهاب.‏

كما عبر أبناء المحافظة عن شكرهم وتقديرهم لبواسل جيشنا على متابعتهم الحثيثة والدقيقة لقضية المختطفين والتي رسمت الفرحة على وجوه ألاف المواطنين في السويداء مؤكدين وقوفهم الى جانب الوطن وقائد الوطن في مواجهة المؤامرات والتحديات التي يتعرض لها الوطن واستعدادهم لتقديم الغالي والنفيس حفاظا على وحدة الوطن وسيادته واستقلاله.

وتم في العشرين من الشهر الماضي بجهود الجهات المعنية تحرير دفعة من النساء والأطفال الذين اختطفهم إرهابيو تنظيم داعش من قرية الشبكي بريف السويداء الشرقي.‏

وكانت قرى في ريفي المحافظة الشرقي والشمالي تعرضت في 25 تموز لهجمات من التنظيمات الإرهابية بالتزامن مع عمليات انتحارية في مدينة السويداء تسببت بارتقاء عدد من الشهداء وخطف عدد من المدنيين من قرية الشبكي جلهم من النساء والأطفال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات