المشروع الوطني للإصلاح الإداري في ملتقى البعث الحواري بالحسكة

ناقش المشاركون في ملتقى البعث الحواري الذي نظمه اليوم فرع الحسكة لحزب البعث العربي الاشتراكي في مقره بعنوان “المشروع الوطني للإصلاح الإداري ركيزة أساسية للتطوير والتحديث” أسس وأدوات ومستلزمات تنفيذ هذا المشروع بفعالية ودوره في عملية التطوير والتحديث وبناء ما دمره الإرهاب.

وأوضح مدير التنمية الإدارية بالمحافظة عبد الصالح أن المشروع الوطني للإصلاح الإداري وطني شامل تكاملي بين جميع الجهات الإدارية والمواطنين ويهدف الى تطوير أداء هذه الإدارات لتقديم أفضل الخدمات للمواطن ويعتمد ركيزتين أساسيتين هما مكافحة الفساد والهدر وتنمية الكوادر الإدارية وتأهيلها.

وبين المحاضر الدكتور جمال عبد الله ضرورة إصدار قوانين وتشريعات لتعزيز مشروع الإصلاح الإداري ومنها قانون جديد للعاملين في الدولة ورفع أجور العاملين وتحديث الجهاز الإداري ووضع نواظم وأسس لاختيار القيادات الإدارية وإحداث حكومة الكترونية والتركيز على دور الشباب، مؤكدا أهمية المشروع كركيزة أساسية لمشروع التطوير والتحديث وعملية البناء وإعادة الإعمار.

حضر فعاليات الملتقى جايز الموسى محافظ الحسكة وسليمان الناصر أمين فرع الحسكة لحزب البعث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات