الهلال : اعادة بناء الانسان قضية محورية وأولوية تفوق بناء الحجر

افتتحت اليوم أعمال اجتماع المجلس المركزي لاتحاد نقابات العمال و ذلك بمبنى الاتحاد في دمشق حيث أشاد الرفيق المهندس هلال الهلال الأمين القطري المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي بصمود الأخوة العمال و دورهم الفعال من خلال ثباتهم في عملهم و تمسكهم بأرض وطنهم و الدفاع عن الاقتصاد السوري الذي ابى السقوط بفضل سواعدهم السمراء فكانوا خير رديف لبواسل جيشنا العربي السوري البطل الذي سطر ملاحم البطولة على كامل الجغرافيا السورية.
ونقل إلى الرفاق الحضور ومن خلالهم إلى أبناء الطبقة العاملة تحية ومحبة قائد هذه الأمة السيد الرئيس بشار الأسد.
كما نوه الهلال الى دور العمال الأساسي في التنمية و اعادة الاعمار في هذه المرحلة التي تفرض علينا بذل جهود جبارة و استثنائية مؤكداً على اهمية الاشارة الى مواقع الخلل و الفساد لنحافظ على مقدرات الوطن و نسمو بآلية تطوير العمل مشيراً الى ضرورة تعرية تجار الأزمات الذين يملؤون جيوبهم على حساب المواطن البسيط .
و أكد الهلال أن اعادة بناء الانسان يشكل قضية محورية علينا وضعها نصب اعيننا فبناء البشر اليوم اولوية تفوق بناء الحجر و تحتاج الى جهود استثنائية بعد حرب كونية لم يشهد لها العالم مثيل في التاريخ لمحو الفكر المتطرف الذي حاول اعداء العروبة زرعه في نفوس ابنائنا لأن سورية كانت مركز الاسلام المعتدل و مضرب المثل باللحمة الوطنية و التعايش المشترك لذلك حاول اعداء الامة ضرب هذه اللوحة الفسيفسائية و فشلوا بفضل صمود ابناء سورية و التفافهم حول جيشهم البطل و قائدهم الحكيم الذي قاد السفينة الى بر الأمان الرفيق الدكتور بشار الأسد .
كما أكد الهلال على أهمية تقديم الدعم لذوي الشهداء الذين قدموا فلذات اكبادهم في سبيل انتصار سورية مشيراً الى أن القيادة اتخذت قرار بإنشاء افران توزع الخبز لذوي الشهداء و ايصاله الى منازلهم في كافة المحافظات السورية و انشاء مشاريع يعود ريعها الى ذوي الشهداء .
في الجانب السياسي قدم الهلال شرحاً موسعا عن الوضع العسكري و السياسي في المطقة بشكل عام و سورية بشكل خاص مشيراً الى إنجازات الجيش العربي السوري الذي يدك مواقع الارهاب في كل ساحات الوطن و لا يوجد بقعة في سورية عصية على بواسل هذا الجيش و لن يهنأ لنا عيش الى ان تطهر كل ذرة من تراب سورية
و اليوم نرى الولايات المتحدة الأمريكية و اذنابها في دول الغرب و الخليج يتباكون في دهاليز الأمم المتحدة و مجلس الأمن بعد انتصارات ابطال الجيش في الغوطة .
اليوم أصبح القاصي و الداني يدرك اكاذيبهم و اضاليلهم لضرب و تقسيم هذا البلد الصامد الذي يتمتع بسيادة و استقلال في قراره غير خانع و الذي لن يركع الا للخالق كم قال السيد الرئيس الأمين القطري لحزب البعث العربي الاشتراكي الرفيق الدكتور بشار الأسد .
من جانبه الرفيق محمد شعبان عزوز عضو القيادة القطرية اشاد بما يقدمه الاتحاد العام لنقابات العمال من جهد استثنائي في تقديم الدعم للأخوة العمال في كافة المحافظات كما اشار الى ضرورة دعم ذوي الشهداء الذين لولاهم لما كنا هنا اليوم و هم امانة في اعناقنا .
الرفيق عمار سباعي عضو القيادة القطرية هنأ العمال في عيدهم كما اشاد بصمودهم و دورهم الفعال في الدفاع عن الاقتصاد السوري كما قدم شرحاً عن اعادة تأهيل المناطق المحررة في ريف محافظة الرقة و الخدمات التي تقدم للأخوة المواطنين في كل من دبسي عفنان و حقل الثورة و دبسي فرج و باقي المناطق التي طهرها بواسل الجيش العربي السوري من رجس العصابات الإرهابية المسلحة مشيراً الى اعادة الادارات السياسية و الخدمية الى المحافظة و دعم الاخوة الفلاحين و تأمين المحروقات عن طريق محطات متنقلة .
بدوره الرفيق جمال قادري رئيس اتحاد نقابات العمال أشاد بالدور الفعال الذي تقوم به النقابات منوهاً الى ضرورة التفكير بآلية مختلفة لحل المشاكل والصعوبات و تطوير سبا و آليات العمل .
ثم تم الاستماع الى مداخلات و مقترحات الرفاق الحضور التي تمحورت حول انشاء معمل عصائر في المنطقة الساحلية لاحتواء الفائض من موسم الحمضيات و اقامة مشاريع تنموية يعود ريعها الى ذوي الشهداء و العمل على رفع اجور العمال بما يتناسب مع الواقع الاقتصادي الصعب الذي فرضته الحرب و تمت الإجابة على كافة تساؤلاتهم .
يذكر أن اجتماع المجلس المركزي للاتحاد العام لنقابات العمال يستمر على مدار يومين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات