الهلال يتفقد منطقة السبينة.. المؤامرة سقطت ولن تبقى أي منطقة خارج سيطرة الدولة

أكد الأمين القطري المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي هلال وحيد الهلال أن الجرائم التي يرتكبها الإرهابيون بحق المواطنين وممتلكاتهم “بعيدة كل البعد عن عاداتنا وتقاليدنا وقيمنا ونابعة من الفكر التكفيري والوهابي الذي يحملونه”.h2

وشدد الهلال خلال تفقده اليوم منطقة السبينة التي أعاد إليها جنودنا البواسل الأمن والاستقرار قبل بضعة أيام على أننا “سنحتفل قريبا بالنصر وستعود كل المناطق التي تشهد أحداثا مؤسفة إلى حضن الوطن ولن تبقى منطقة خارج سيطرة الدولة اليوم” مشيرا إلى أننا في “ربع الساعة الأخيرة” من المؤامرة الكونية التي سقطت بفضل وحدتنا الوطنية وجيشنا العقائدي وقيادتنا الحكيمة.

واطلع الهلال خلال جولته على واقع المواطنين في البلدة وحجم التدمير والخراب الذي خلفته المجموعات الإرهابية في مستودع الكتب المدرسية ومركز الهاتف ومعمل الكابلات حيث لفت إلى أن استهداف الإرهابيين للمؤسسات التربوية وبناها التحتية وأثاثها يكشف عن أفكارهم الظلامية ومحاربتهم كل فكر تنويري ومحاولتهم حرمان الأطفال من التعلم والمعرفة مؤكدا أننا “سنظل نبني الصروح العلمية ونطبع الكتب” رغم إحراق المجموعات الإرهابية مستودعات الكتب والتي تضاف إلى جرائمهم بحق المدارس والجامعات ومراكز الأبحاث واغتيال الكفاءات العلمية.

واستمع الهلال من المواطنين إلى احتياجاتهم حيث بينوا أن الجيش العربي السوري يقوم بتوفير مختلف المواد الأساسية كما استمع من المعنيين إلى حجم الأضرار التي لحقت بالبنى الخدمية ووجه بالإسراع في إصلاحها ووضعها في الخدمة مجددا التأكيد على الاهتمام الكبير بالقطاع العام وتقديم جميع أنواع الدعم له.

وخلال جولته التقى الأمين القطري المساعد عناصر من جيشنا الباسل وهنأهم بالنصر الكبير على المجموعات الإرهابية المسلحة في السبينة والقضاء عليها مؤكدا أن تضحياتهم أسقطت المؤامرة وستسقط كل المؤامرات مستقبلا.

ودعا الأمين القطري المساعد للحزب أبناء الوطن الذين غرر بهم للاستفادة من العفو الذي صدر مؤخرا والعودة إلى أحضان الوطن لأن الوطن للجميع.

البعث ميديا – سانا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات