انطلاق فعاليات مهرجان المسرح الطفلي المركزي الأول

هذا المقال رقم : 11 من 49 من العدد 2018-4-20-16087

السويداء-رفعت الديك:

انطلقت في المركز الثقافي العربي بالسويداء، أمس، فعاليات مهرجان المسرح الطفلي الأول، بحضور الرفيق ياسر الشوفي عضو القيادة القطرية رئيس مكتب التربية والطلائع.

وتضمن حفل الافتتاح فقرات فنية وأغاني وطنية ورقص تعبيري وعرض مسرحي درامي للأطفال وآخر لمسرح العرائس.

وقال الرفيق الشوفي: إن المهرجان هو عرس من أعراس الوطن في قلعة من قلاعه الحصينة، قلعة أبطال الثورة السورية الكبرى، وأضاف: إن هذا العرس الوطني يتزامن مع احتفالات شعبنا بذكرى جلاء المستعمر الفرنسي عن أرضنا، وكذلك ذكرى تأسيس حزب البعث، الذي يشكّل أمل الأمة العربية في وحدتها وحريتها واستقلالها والجامع لكل أبنائها، وكذلك الاحتفال بانتصارات جيشنا على الارهاب في الغوطة وفي كافة أرجاء الوطن.

وتحدّث الرفيق الشوفي عن أهمية إيلاء الأطفال كل الرعاية والاهتمام، فهم عدة الوطن وأمل المستقبل، وهاهم جاؤوا من كل محافظات القطر إلى سويداء القلب غير عابئين بالإرهاب وذيوله ليصنعوا مسرحهم ويواجهوا حقد الارهابيين بحبهم وانتمائهم لسورية.

وأكد رئيس منظمة طلائع البعث الدكتور عزت عربي كاتبي حرص المنظمة على تفعيل مسرح الطفل لغنى موضوعاته وقوة أفكاره وشدة تأثيره، مبيناً الدور الذي تلعبه في تحقيق التكيف الاجتماعي والصحة النفسية، خاصة في ظل هذه الظروف التي نعيش، مؤكداً إدراك المنظمة دورها في تهيئة الطليعيين ليكونوا أبناء الحياة وقادة المستقبل، وأشار إلى أهمية مسرح الطفل كواحد من أهم الوسائل التربوية بوصفه فناً تمثيلياً راقياً يحمل منظومة من القيم الأخلاقية والتعليمية والنفسية والجمالية مما يجعله وسيلة هامة لتنمية شخصية الطفل.

وبيّن جلال زين الدين رئيس فرع الطلائع في السويداء أهمية المهرجان في تحقيق حالة من التواصل والتفاعل بين أطفال الوطن عبر واحد من أهم الفنون، مؤكداً أهمية المسرح في دعم المنظومة الوطنية والاجتماعية والإنسانية حيث يعد من أهم سبل الوصول إلى عقل الطفل ووجدانه عبر المزج بين اللعب والثقافة.

وأكد المشاركون في المهرجان أهمية في تنمية المهارات وإبداعات الأطفال وخلق حالة من التواصل والتفاعل بين أطفال القطر بعد سنين من البعد فيما بينهم حيث عزّز اللحمة الوطنية، مؤكدين إصرار الأطفال وتمسّكهم بثقافة الحياة في مواجهة الإرهاب والتكفير، فقالوا كلمتهم اليوم: إن سورية قادمة نحو مستقبل أفضل عماده أطفال رضعوا حب الوطن وعشقوا ترابه.

حضر حفل الافتتاح الرفاق عامر العشي محافظ السويداء ونايف طالب الحريري نقيب المعلمين في سورية وعدد من أعضاء قيادة الفرع ومجلس الشعب وفعاليات رسمية وشعبية.

ويصل عدد الأطفال المشاركين في المهرجان 225 طفلاً جاؤوا من 12 محافظة  بإشراف 60 مشرف، إضافة إلى 45 ممثلاً سيقدمون مسرح الكبار للصغار، وأن عدد العروض التي ستقدم نحو 30 عرضاً، موزعة بين عروض مسرح العرائس وعروض مسرحية كبار للصغار، وأخرى صغار، تتوزع في ثقافي السويداء وشقا وملح والقريا وكفر اللحف والمشنف، إضافة إلى معسكر الطلائع في رساس، ويستمر لمدة ثلاثة أيام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات