بائع قهوة.. ينقذ حياة العشرات في جبلة!

بعد اليوم لن يبيع “ابو نسيم ” قهوته العصملي المشهورة في جبلة.. لا العصملي ولا السادة ولا حتى القهوة الحلوة.. فقد رحل ابو نسيم.

وفيق ع. الرجل الخمسيني الذي عارك مرارة الحياة جيدا.. بالرغم من عمره لكنه تعّود على الاستيقاظ باكرا ليحضر قهوته.. فالزبائن لطالما تعودوا على مذاق قهوته..

جالس على بسطته المتواضعة على التقاطع بالقرب من مشفى الأسعد الخاص في جبلة بانتظار زبائنه اللذين تاخرو هذا اليوم

فصوت قوي دوى بالكراجات وبدأت سيارات الإسعاف بإخلاء الجرحى

ما هي إلا دقائق حتى يقف رجل امام بسطة ابو نسيم ويسأله اين مشفى الأسعد..

ابو نسيم تعلّم دروسا من الحياة ” فمشفى الأسعد هو احد المشافي الذي ينقل الجرحى إليه” صرخ ابو نسيم بوجه الرجل ليش عم تسأل عن المشفى؟.. أنت من وين شو بدك؟ هات هويتك..

تّلبك الرجل وحاول الركض لكن أبو نسيم وبالرغم من سنوات عمره إلا انه ركض ورائه مترين أو ثلاثة وامسك به وطرحه أرضا.. فقام الرجل بتفجير نفسه وابو نسيم احتضنه

نعم لقد احتضن الإرهابي .. محاولا أن يخفف الانفجار.. لكن الشظايا اخترقت جسده ليرتقي شهيدا .. ارتقى شهيدا وضميره قد ارتاح …. نعم لقد فدى العشرات من المواطنين عندما احتضن الإرهابي.

البعث ميديا || رصد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات