اللواء جمعة “للبعث”: سفر مجد غزال إلى عُمان تم بجهود الاتحاد.. وقضية مدرب المنتخب في طريقها للحل

هذا المقال رقم : 28 من 56 من العدد 2018-2-12-16034

نفى اللواء موفق جمعة رئيس الاتحاد الرياضي العام في حديث “للبعث” كل الشائعات التي تناولت سفر بطلنا العالمي في ألعاب القوى مجد الدين غزال إلى عُمان، مؤكداً أن سفر غزال كان بجهود من الاتحاد الرياضي العام، وبعد مراسلات مكثفة مع الجانب العماني، وذلك لإجراء معسكر تدريبي هناك قبل بدء الموسم العالمي، وليس كما ذكر بأن السفر جاء بعد خلافه مع اتحاد اللعبة.

وكشف اللواء جمعة بأن الاتحاد الرياضي لم يدخر جهداً لدعم غزال، بل إن مساندته، وتوفير كل مستلزماته يعدان أولوية كونه بطلاً عالمياً، وحقق الكثير من الإنجازات خلال السنوات الماضية، قائلاً: نحن من أرسل مجد غزال إلى المعسكر في عُمان بعد الكثير من المراسلات، وبناء على تنسيق مع اللجنة الأولمبية العمانية، حيث إن مجد طلب أن يلتحق بمعسكر تحت إشراف مدربه السابق، ونحن وافقنا على ذلك رغبة منا في تهيئة كل ظروف الاستعداد المواتية قبل خوضه مجموعة من البطولات الهامة كبطولة آسيا والمتوسط.

وأضاف جمعة: نحن كاتحاد رياضي لم نقصر في دعم أي رياضي صاحب موهبة، فكيف نقصر مع بطل عالمي كمجد غزال؟ فمثلاً معسكر عمان سيستمر لنحو شهرين، ونحن منحنا اللاعب سلفة مالية كمصروف شخصي، فضلاً عن تحمّلنا نفقات السفر والإقامة وبقية الأمور، ولابد من الإشارة إلى أن الغزال حصل مع مجموعة من الرياضيين على الكثير من المكرمات التي ساعدتهم على الاستمرار في النجاح، كما أن الغزال، وخلال العام الماضي وبعد كل إنجاز، كان يتم تكريمه بالطريقة المناسبة ووفق الإمكانيات المتاحة.

وعن السبب الذي دفع غزال للسفر إلى عمان بدلاً من الاستعداد في سورية قال اللواء جمعة: اللاعب يريد التدرب مع مدربه السابق الذي حاولنا معه بشتى الوسائل ثنيه عن السفر، لكنه تمسك برأيه بحجة حصوله على عرض مالي كبير، وهذا حقه، كما أن المدرب كان قد اختلف سابقاً مع اتحاد اللعبة حول طريقة العمل، وبالتالي كثرت الأسباب، وقرر المدرب الرحيل رغم أننا قدمنا له العديد من العروض.

ولفت اللواء جمعة إلى أن دعم الأبطال وتقديم كل أشكال الدعم لهم مسؤولية وطنية وأولوية بالنسبة للاتحاد الرياضي الذي لن يدخر جهداً في تذليل كل الصعوبات، وتأمين متطلبات النجاح لهم.

وحول هوية مدرب منتخبنا الوطني بكرة القدم المقبل بيّن جمعة أن كل الأحاديث حول وجود معارضة لتعيين المدرب الألماني ستينغ غير صحيحة، وكل ما قيل عبر وسائل التواصل الاجتماعي عار عن الصحة، وأشار رئيس الاتحاد الرياضي العام إلى أن كرتنا بحاجة لمدرب أجنبي يطور قدراتها، وقضية التعاقد مع المدرب الألماني لاتزال قائمة بانتظار الحصول على الموافقات اللازمة، وقريباً ستنتهي هذه القضية.

مؤيد البش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات