برنامج دعم الشباب السوري… لتشكيل نقلة نوعية ملموسة في حياة الشباب السوريين

الشباب هم العنصر الأهم لتقدم الأمم والشعوب، فالمجتمع الذي يمتلك هذا العنصر الثمين؛ يمتلك القوة والحيوية والتقدّم على سائر الأمم، ، فهم عماد الوطن والأمة، وهم من ينهضون بالوطن، ومن يساهمون في نجاحه والدفاع عن القضايا العامة فيه وفي هذا الإطار أولت الشركة الوطنية للإدارة وتنمية الموارد البشرية.

وفريق صدى ايجابي التنموي جل اهتمامهم بدعم الشباب من خلال مشروع برنامج دعم الشباب السوري والذي بدأ في التاسع عشر من شهر آذار الماضي ويستمر في نشاطاته خدمة للشباب السوري.

مدير فريق صدى ايجابي تنموي محمد غزال تحدث “للبعث ميديا” عن تلك المبادرة بأنها مبادرة تدريبية تنموية مجانية مقسمة إلى أربعة مراحل  موجهة لطلاب الجامعات بكافة الاختصاصات على شكل ورشات عمل هدفها خلق نقلة نوعية وملموسة في حياة الشباب السوري ، مشيراً إلى انه تم الانتهاء من المرحلة الأولى وهي الدورات التدريبية لأنه بعد دراسة الحاجة التدريبية عند الشريحة الشبابية عن طريق فعالية ” اوتوستراد شباب ” التي أقيمت في الجامعات السورية تم اختيار مجموعة المحاور التدريبية كإدارة السمعة والترويج الذاتي  ومهارات التواصل الاجتماعي ومهارات الإقناع والتفاوض،  والأحد القادم  سيكون حفل توزيع الشهادات ومن ثم سننتقل للمرحلة الثانية وهي تشكيل فريق دعم الشباب السوري  والهدف من ذلك نقل المعرفة المكتسبة في المرحلة الأولى *الدورات التدريبية* إلى الفئة العمرية  الأصغر بعد خضوع أعضاء الفريق لمهارات الإلقاء والتواصل مع الفئات المستهدفة (الأطفال – اليافعين) عن طريق محاضرات تدريبية في المدارس السورية تحت رعاية وزارة التربية و وزارة التنمية الإدارية.

ورسالتنا من هذا الموضوع كما يقول غزال للأجيال وكوادر بشرية استعداداً لاستقبال مرحلة التغير والأعمار لبلدنا الحبيبة سورية.

أما الخطوة الثالثة فهي ” دخول  سوق العمل ” بحيث يعاني الشباب السوري من عدم وجود جسر يصلهم بسوق العمل والفرص المتاح ، لذلك عملنا في هذا المرحلة على إنشاء هذا الجسر عن طريق ربط البنك البشري الموجود مع سوق العمل وتأهيلهم لممارسة اختصاصاتهم على ارض الواقع ضمن مؤسسات وشركات .

وبين غزال أن الخطوة الرابعة تعتمد على  ” الاستشارات و المتابعة  ” من خلال تقديم استشارات ودعم من أخصائيين معتمدين  بكافة الاختصاصات الأكاديمية والمهنية  للمستفيدين من البرنامج لمدة سنة كاملة .

البعث ميديا || ميس خليل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات