تجسيد المناطق الصناعية “المخططة” على أرض الواقع هدف صناعيي السويداء

طالب اعضاء اتحاد الحرفيين بالسويداء بإعادة منح القروض للصناعيين والحرفيين والإسراع بانجاز المناطق الصناعية الملحوظة على المخططات التنظيمية فى مدن وبلدات المحافظة.
ودعا الاعضاء خلال مؤتمرهم السنوى اليوم الى انجاز المعاملة العقارية للمنطقة الصناعية فى مدينة السويداء واستكمال صيانة الشوارع فيها وإنارة منطقة التوسع واستملاك وتنظيم مجمع البلوك على طريق السويداء/الثعلة ومنح التراخيص الادارية المؤقتة للحرفيين وزيادة مساهمة وزارة الادارة المحلية والبيئة فى تنفيذ البنى التحتية والخدمات للمناطق الصناعية وتقديم الإعانات المالية لها وتخفيض رسوم المخططات الهندسية وأسعار الكهرباء للأغراض الصناعية وإعفاء الحرف ذات الطابع التراثى واليدوى من رسوم الترخيص والضرائب المالية لتشجيعها والحفاظ على استمراريتها وإقامة مراكز تدريبية للعاملين فى الحرف والمهن التقليدية بغية حمايتها من الاندثار.
كما طالبوا بتخفيض رسوم الخدمات وضريبة الدخل على الحرفيين وتخديم مناطق تجمعهم القائمة حاليا فى كل وحدة ادارية واعتماد وثيقة مؤسسة التأمينات الاجتماعية الخاصة بتسجيل العمال لدى الحرفيين فى مديرية المالية وتبسيط اجراءات التراخيص الادارية والصناعية ومتابعة غير المرخصين فى الجمعيات وتوفير مادة المازوت للصناعيين والحرفيين وإزالة الاكشاك غير المرخصة فى المنطقة الصناعية بالسويداء وتأمين مكب للردميات الناجمة عن أعمال الحفر.
وأكد رئيس الاتحاد العام للحرفيين ياسين السيد حسن أهمية توطيد العلاقة والتعاون بين التنظيم الحرفى ومؤسسات القطاع العام وشركاته وتطوير وتحديث الانظمة والقوانين الحالية لتفعيل وتحسين ظروف العمل وزيادة الانتاج.
وأشار محافظ السويداء عامر ابراهيم العشى الى سعى المحافظة للتوسع فى احداث المناطق الصناعية وتخديمها بالبنى التحتية وتأمين المحروقات للصناعيين والحرفيين لاستمرار عملهم بما يسهم فى دفع عجلة التنمية الاقتصادية فى المحافظة.

بدوره لفت أمين فرع السويداء لحزب البعث العربى الاشتراكى ياسر الشوفى الى دور الحرفيين والصناعيين فى تعزيز مقومات صمود الوطن مبينا حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم فى المساهمة بفعالية فى مرحلة اعادة البناء والاعمار ودعم الاقتصاد الوطنى.
من جهته بين رئيس اتحاد الحرفيين بالمحافظة ناجى الحضوة أن خطة الاتحاد للعام الحالى تتضمن وضع استراتيجية لرصد الحرف التقليدية وتوثيقها ومتابعة المناطق الصناعية قيد التنفيذ وإجراء جولات الى مجالس المدن والبلدات التى تقوم بأعمال الاستملاكات للمناطق الصناعية الملحوظة على المخططات التنظيمية. لافتا الى أن عدد المناطق الصناعية المستثمرة حاليا فى المحافظة يبلغ /6/ مناطق فيما يبلغ عدد المناطق قيد الاستثمار /9/ مناطق.
وتخلل المؤتمر تكريم جرحى من الجيش العربى السورى0 وفى ختام أعمال المؤتمر جرى انتخاب مجلس اتحاد جديد مؤلف من /31/
عضوا ومكتب تنفيذى مؤلف من /7/ أعضاء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات