تخريج دورة إعداد حزبي  في فرع جامعة تشرين للحزب

هذا المقال رقم : 10 من 66 من العدد 2018-5-18-16107

اللاذقية- مروان حويجة:

تمّ أمس في فرع جامعة تشرين للحزب تخريج دورة الإعداد الحزبي الفرعية للرفاق الأعضاء العاملين المشاركين من الشعب الحزبية في مجال عمل الفرع. وتحدث الرفيق الدكتور لؤي صيّوح أمين فرع جامعة تشرين للحزب في حفل تخريج الدورة عن أهمية دورات الإعداد الحزبي في اكتساب الخبرات والمهارات التي تعزز وتغني ثقافة الرفاق الدارسين بشكل عملي وإنتاج واقع يتغلب على كافة القضايا الصعبة التي قد تواجه الرفيق البعثي في عمله ونشاطه، وأشار الرفيق صيّوح إلى أن عقيدة الحزب المتجذّرة والمتأصلة في جيشنا الباسل أثمرت وعززت الصمود والانتصار في وجه الحرب العدوانية الكونية التي تستهدف سورية للنيل من مواقفها الوطنية والقومية ومن نهجها العروبي المقاوم الذي يتمسك ويدافع عن  قضية فلسطين التي يعتبرها قضيته المركزية.

ورأى الرفيق صيّوح أن الرفاق الدارسين المشاركين في الدورة يشكلون أبناء مدرسة حزب البعث العربي الاشتراكي العظيم ويجسّدون الأمل الواعد في الحفاظ على أصالة وتراث النتاج الفكري والثقافي والحضاري لحزبنا ووطننا.

بدورها الرفيقة الدكتورة ميرنا دلالة رئيسة مكتب الإعداد والثقافة والإعلام الحزبي الفرعي لفتت إلى  إسهام دورات الإعداد و ودورها في تعزيز ثقافة الرفيق البعثي وتجسيدها واقعاً وسلوكاً.

من جهته الرفيق عماد محمد مدير مدرسة الإعداد الحزبي الفرعية لفت إلى أهمية الحالة التفاعلية في العملية التثقيفية التي تتجلى في دورات الإعداد الحزبي وأكدّ التزام المدرسة بمواصلة دورها الوطني لإعداد كوادر بعثية مؤهلة ونشر الثقافة الوطنية البعثية.

ثم جرى توزيع الشهادات على الرفاق الدارسين الخريجين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات