تخريج دورة “الأطر الإدارية”.. الرفيق الهلال: نقوم بمراجعة ذاتية لممارساتنا لنبقى الأقوى

أكد الأمين القطري المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي الرفيق المهندس هلال الهلال خلال تخريج دورة الإعداد المركزية السابعة دورة الأطر الإدارية التي أقيمت في مدرسة الإعداد الحزبي في مدينة التل بدمشق ضرورة مواجهة الأفكار التي تحاول النيل من القيم المجتمعية الأصيلة والوجدان القومي الجامع والعمل لما فيه المزيد من تماسك المجتمع ووحدته.
ونوه الأمين القطري المساعد بأن القيادة تواقة لتكون المدرسة صرحا أكاديميا وأن تكون للدورات أبعاد أكاديمية وإدارية واقتصادية مما يسهم بالإعداد الصحيح للرفيق البعثي ويسهم في إعادة إنتاج البعث كقوة فاعلة في المجتمع بما يحمله من قيم و مبادئ فقد كنا الأقوى ونحن نقوم بمراجعة ذاتية لممارساتنا لنبقى الأقوى.

وفي معرض رده على أسئلة واستفسارات المشاركين بالدورة عرض الرفيق الأمين القطري المساعد ما آل إليه واقع العمل القومي بعد المؤتمر القومي الأخير موضحاً بأن العمل القومي كان ضعيفاً جداً إن لم يكن معدوما ولم يعد يتماشى وصيغ القوانين الناظمة للعمل الحزبي في الأقطار العربية وأولها سورية.
من جهته أكد عضو القيادة القطرية لحزب البعث رئيس مكتب الإعداد والثقافة والإعلام الدكتور مهدي دخل الله أن للدورة منعكس ايجابي حقيقي وان الالتزام بالدورة يزيد من الروابط ويقوي العلاقة مع الحزب وقياداته فقد نقلت هذه الدورة الرفاق من وضع الترشيح الإداري إلى الالتزام الذاتي وأعادت هيكلة المتدربين ليكون للحزب صوت موحد ونظرة موحدة.
ومن جهته قال الرفيق د. علي دياب مدير مدرسة الإعداد الحزبي المركزية أن هذه الدورة هي الأولى من نوعها وكانت مخصصة للكادر الإداري ضمت ثمانية وثلاثين رفيقاً ورفيقة من الكادر الإداري في الدولة على مستوى سفراء ومعاوني وزراء و مدراء عامين واستمرت من 4/6 و حتى 17/6/2017، وأن هذه الدورة ستقام مرة واحدة في كل عام وبمدة أطول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات