تصميم مبتكر لكاميرا تلتقط ما لا يستطيع الإنسان رؤيته

كشف علماء فرنسيون عن تصميم جديد لكاميرا متعددة الأطياف قادرة على كشف أكثر أشكال التخفي تعقيداً.

وأشار العلماء في شركتي “إس مي أي تكنولوجي وسافران” إلى أن الكاميرا “إس آي دي 2” تغطي كامل الموجات الكهرومغناطيسية تقريباً بما في ذلك التي لا يستطيع الإنسان رؤيتها بالعين المجردة.

وأوضح العلماء أن التصميم الجديد يقوم بنقل الصور المجمعة إلى شاشة الكاميرا التي تستطيع التقاط الصور من خلال تسعة نطاقات طيفية وكشف الأشخاص المتخفين حتى لو استخدموا أحدث أساليب التمويه التقنية الدقيقة.

وتوصل الخبراء مؤخراً لإنتاج كاميرات مراقبة لاسلكية “آي بي” مزودة بنظام طاقة شمسية متكامل تعمل على مدار 24 ساعة وتصل سعة التخزين الداخلية فيها إلى 16 غيغا وتدعم ذاكرة خارجية حتى 128 غيغا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات