تكريم ممرضات متميزات في مشفى الباسل لأمراض وجراحة القلب بدمشق

بمناسبة يوم التمريض العالمي كرمت الهيئة العامة لمشفى الباسل لأمراض وجراحة القلب بدمشق أمس عددا من الممرضات المتميزات تقديرا لجهودهن والتزامهن بالعمل ودورهن في استمرار خدمات المشفى رغم كل التحديات.

وبين وزير الصحة الدكتور نزار يازجي أن الخدمات الطبية لا يمكن ان تكتمل دون التمريض فالممرض عنصر أساسي في الفريق الصحي ولا يمكن اغفال قيمته ودوره الفعال في انجاح مهمة الطبيب كما أنه الركيزة الرئيسة في متابعة العناية بالمريض.

ونوه يازجي بجهود الكادر التمريضي في المؤسسات الصحية ودورهم إلى جانب باقي الفريق الطبي وشجاعتهم في انقاذ حياة الكثيرين ومنح الصحة للمرضى ولا سيما في ظل الأوقات العصيبة التي فرضتها الحرب الظالمة على سورية.

ولفت وزير الصحة إلى الاهتمام المتزايد التي توليه الوزارة لمهنة التمريض حيث وضعتها على سلم الأولويات لتطويرها ورفع مستواها على الصعيد المهني والتعليمي لتكون قادرة على مواجهة الاحتياجات الكبيرة الملقاة على عاتقها وربطها بالنمو السريع في التخصصات الطبية بالتوازي مع جهود تحديث المناهج الخاصة بهذه المهنة وتعزيز برامج التدريب.

بدوره عبر مدير المشفى الدكتور ذياب الفاعوري عن شكره وتقديره لجهود الكادر التمريضي الذي يشكل نسبة الثلث من الطاقم الطبي والإداري للمشفى، مبينا أن نجاح الهيئة في الحصول على شهادة الايزو يعود لتكامل جهود العاملين فيها ولا سيما العناصر التمريضية.

وفي كلمة المكرمين أكدت رئيسة التمريض في المشفى ابتسام عيسى أن الكادر التمريضي أثبت جدارته خلال سنوات الحرب على سورية عبر مواصلة توفير الخدمات على مدار الساعة رغم كل التحديات والصعوبات معربة عن فخرها بالانجازات التي حققتها الممرضات ودورهن في تحسين مستوى الرعاية الصحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات