تناول خبز “النخالة” بكثرة يسبب فقر الدم وسوء امتصاص مؤقتا

 

يفضل الكثير من الاشخاص ولا سيما السيدات تناول خبز النخالة لمكافحة الامساك والسكري والحصول على وزن مناسب فيما يحذر خبراء التغذية من أن تناوله بكثرة قد يسبب فقر دم حديدي وسوء امتصاص مؤقتا.

وتوضح خبيرة التغذية الدكتورة زهوات المنلا أن الحبوب الكاملة كحبة القمح أو الشعير والرز الكامل تحتوي على النشاء والنخالة “الالياف” بنسبة ثلثين الى ثلث ما يجعلها تمر بهدوء عبر الامعاء جارفة معها الفضلات بسرعة تتناسب مع قدرة زغيبات الامتصاص بالكولون على امتصاص الكالسيوم والحديد وبقية المعادن الموجودة بالطعام.

وتضيف الدكتورة زهوات انه في حال غير الانسان النسبة وجعل النخالة أكثر من النشاء يؤدي ذلك لجرف سريع للفضلات ومرور الطعام بشكل أسرع من امتصاص الامعاء للمعادن ما يسبب مع مرور

الايام ترقق عظام وفقر حديد اضافة لقدرة النخالة على الجرف الذي يؤثر على حساسية رؤوس زغيبات الامتصاص ما قد يعرض الجسم لسوء امتصاص مؤقت.

وتحذر خبيرة التغذية في مجال اخر من تناول السكر بكثرة كونه يزيد خطورة الاصابة بترقق العظام ناصحة كل من يشكو آلاما عظمية بعد تناوله الكثير من الحلويات والعصائر الحلوة ايقاف السكر

والحلويات لمدة ثلاثة أسابيع وتناول ثلاث ملاعق كبيرة من السمسم المملح اضافة للوز النييء يوميا والمشي مع التعرض للشمس نصف ساعة على الاقل ويفضل قبل الغروب .

وتوصي خبيرة التغذية بتناول الخضار ولا سيما الورقيات ذات اللون الاخضر لغناها بالحديد والمعادن والفيتامينات وكونها ذات قدرة تنظيفية عالية لرائحة الفم والاسنان والامعاء فالكلوروفيل مادة معقمة ومنظفة وقاتلة للجراثيم اضافة لقدرتها على تنظيف بطانة الشرايين وتقوية القلب.

وتنبه الدكتور “المنلا” الى أن نقص اللون الاخضر من الغذاء يزيد من التوتر والاكتئاب وعدم القدرة على التواصل وفهم ومحبة الاخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات