توزيع ألبسة ولوازم مدرسية لأبناء الشهداء والجرحى في ريف حماة

وزعت مبادرة أبناء النصر في محافظة حماة دفعة جديدة من الألبسة واللوازم المدرسية والحقائب والقرطاسية لـ 5160 من أبناء شهداء الجيش العربي السوري والقوات الرديفة والشهداء المدنيين فضلا عن 750 من أبناء الجرحى ممن لديهم إعاقات دائمة بمختلف المراحل التعليمية الأساسي والثانوي.

وبينت سمر عباس رئيسة المبادرة أن التوزيع شمل 168 قرية وبلدة في ريف المحافظة الغربي والجنوبي وهي مستمرة لتشمل باقي مناطق المحافظة، لافتة إلى أن هذا العمل واجب وطني وأخلاقي ويشكل رافدا مهما لأسر الشهداء والجرحى في الظروف الحالية.

وأوضحت عباس أن المتطوعين العاملين ضمن مبادرة أبناء النصر هم من الغيورين على وطنهم والساعين لتكريس ثقافة المحبة والفرح وخاصة لدى أطفالنا من أبناء الشهداء والجرحى، مشيرة إلى التعاون مع غرفة تجارة محافظة حلب لتأمين كل المستلزمات المدرسية من اللباس والحقائب والقرطاسية.

بدورها أكدت نهلة ديبو من المشرفين على المبادرة أن تقديم هذه اللوازم من مستلزمات مدرسية وقرطاسية جاء للتخفيف من الأعباء المعيشية عن أسر الشهداء والجرحى وتقديراً لتضحيات الجيش العربي السوري في إعادة الأمن والأمان.

وعبر عدد من أبناء الشهداء عن تقديرهم لهذه المبادرات الخيرة متوجهين بالشكر للقائمين عليها لاهتمامهم بأبناء الشهداء والجرحى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات