حتى مؤسس “الفيسبوك” غير قادر على حماية بياناته الشخصية؟!

أعلن مارك زوكربرغ الرئيس التنفيذي لشركة “فيسبوك” في شهادته أمام الكونغرس، أن بياناته الشخصية كانت ضمن بيانات 87 مليون مستخدم جمعتها شركة “كمبردج أناليتيكا” للاستشارات السياسية من الموقع دون حق.

وجاءت تصريحات زوكربرغ بمثابة المفاجأة، قبل أن يبدي رفضه لآراء بعض أعضاء الكونغرس بأن المستخدمين ليس لديهم سيطرة كافية على بياناتهم على الشبكة.

وكشف إقرار الملياردير الأمريكي بأن “كمبردج أناليتيكا” حصلت على بياناته الشخصية، ما يعني أن حتى مؤسس الموقع الماهر في الأمور التكنولوجية غير قادر على حماية معلوماته الشخصية من أطراف تستغلها بشكل غير مشروع.

ويشير هذا إلى المشكلة التي تواجهها فيسبوك في إقناع المشرعين بأن بوسع المستخدمين حماية بياناتهم الشخصية إذا اهتموا بضبط الإعدادات الشخصية بعناية وأن مسألة سن تشريع جديد يحكم استخدام البيانات في “فيسبوك” ليست ضرورية.

وتوجه زوكربرغ للكونغرس للمرة الثانية خلال يومين للإجابة على أسئلة بشأن خصوصية البيانات في أعقاب الكشف عن أن “كمبردج أناليتيكا” جمعت دون حق بيانات تخص ملايين المستخدمين من الموقع، وتشير أحدث التقديرات إلى أن 87 مليون مستخدم تضرروا من هذه الممارسات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات