حجز كل ما هو مجهول المصدر

 

 

حمص-عادل الأحمد
تعتزم وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك حجز جميع المواد (الغذائية وغير الغذائية) مجهولة المصدر والموجودة بطرق غير قانونية في الأسواق، على أن يتم إغلاق كافة الفعاليات التجارية المخالفة لمدة شهر بغض النظر عن الكمية ونوعها.
وفي هذا الإطار شددت لجنة مكافحة التهريب في محافظة حمص على ضرورة تطبيق الأنظمة والقوانين على كافة أشكال التجاوزات المتعلقة بالتهريب. وقد بدأت الجهات المعنية بالمحافظة بتطبيق إجراءات مشددة من خلال حملة واسعة تنفذها الدوريات المعنية تشمل مختلف الأسواق مدينة وريفاً لضبط كل المواد المهربة.
وقال محافظ حمص طلال البرازي إن انتشار البضائع المهربة في المحال والأسواق يؤثر سلباً على الاقتصاد الوطني من جهة، وعلى الصحة العامة من جهة أخرى، موجهاً الجهات المعنية بالعمل على مكافحة التهريب وتشديد المراقبة على محاور المعابر الحدودية وتشكيل دوريات مشتركة بالإضافة إلى مراقبة البضائع في الأسواق واتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحق المخالفين.
وأشار إلى أن عملية مكافحة التهريب تتطلب تضافر كافة الجهود لقمع هذه الظاهرة، مع بذل جهود إضافية من عناصر قوى الأمن الداخلي لكشف المستودعات المتضمنة مواد وبضائع مهربة والموجودة في بعض المناطق والأحياء مع التنسيق الكامل بين كل الأجهزة المعنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات