خطأ سلوي

هذا المقال رقم : 50 من 60 من العدد 2018-9-6-16182

 

 

يبدو أنه مقدر لسلتنا الأنثوية أن تبقى بعيدة عن المشاركة بالبطولات الخارجية، ولم يكفها إهمال اتحاد اللعبة لها، وعدم زجها بالمشاركات الخارجية إلا ما ندر، “باستثناء المشاركات ببطولات 3×3”!!.
وآخر الفصول المسرحية أشارت لعدم تمكن منتخبنا الوطني للسيدات لـ 3×3 من المشاركة ببطولة المدن الآسيوية التي تنطلق بشكل رسمي يوم غد في كازاخستان، بسبب أخطاء باسمي لاعبتين من لاعبات منتخبنا من قبل اللجنة المنظمة للبطولة، الأمر الذي دعا اتحاد سلتنا إلى الاعتذار عن المشاركة بالبطولة، حيث قدم كل ما يلزم من وثائق وطلبات متعلقة للجهة القنصلية الخاصة بالبلد المضيف، وبالوقت المطلوب، ورغم مساعيه الحثيثة لتصحيح هذا الخطأ، إلا أن “الفاس وقع بالراس”، وبالتالي فقد خسرت لاعبات المنتخب فرصة احتكاك قوية، خاصة أن المنتخب تأهل للنهائيات بعد أن قدمت اللاعبات مستوى جيداً ببطولة غرب آسيا، وجئن بالمركز الثاني.
لا شك أن الخطأ وارد، لكن هذا الخطأ ربما أبعد منتخبنا عن منصات التتويج، وكان الأحرى باتحاد السلة أن يرسل الأسماء قبل وقت كاف كي يصار إلى تلافي الخطأ إن حصل قبل مدة كافية، وبالتالي يشارك من خلالها منتخبنا بأكبر محفل آسيوي!.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات