درعا.. مئات المطلوبين والفارين من الخدمة الإلزامية والاحتياطية يسلمون أنفسهم للجهات المختصة

شهدت بلدة ابطع تجمعا جماهيريا حاشدا ومسيرة شارك بها الآلاف من الأهالي في البلدة والقرى المحاذية إضافة لتسليم مجموعة من الفارين أنفسهم للاستفادة من مرسوم العفو رقم /18/ للعام 2018 الذي أصدره السيد الرئيس بشار الأسد.

وحضر الاحتفالية التي نظمتها محافظة درعا بالتعاون مع المجتمع الاهلي الرفيق محسن بلال عضو القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي واللواء حسن حسن مدير الإدارة السياسية،والرفيق أمين فرع الحزب الرفيق حسين الرفاعي والرفيق المحافظ محمد خالد الهنوس وعدد من المسوؤلين في الحزب والدولة وعدد من رؤساء الأجهزة الأمنية.

البعث ميديا || درعا – دعاء الرفاعي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات