دعوة من عمال طرطوس لتعديل القانون الأساسي للعاملين بالدولة وإحداث وزارة لأسر الشهداء

دعا أعضاء المؤتمر السنوي لاتحاد عمال طرطوس إلى تعديل القانون الأساسي للعاملين بالدولة ونظام الضمان الصحي والطبابة ليغطي كل الخدمات الطبية وإعادة النظر بآلية عمل شركات التأمين الطبية الخاصة وإحداث وزارة معنية بأسر الشهداء والجرحى والمفقودين وتشميل عدد من الشركات الإنتاجية تحت بند الأعمال المجهدة والشاقة.

وطالب الأعضاء خلال مؤتمرهم الذي عقد اليوم في المركز الثقافي العربي بطرطوس بوضع نظام مستقل لمركز جراحة القلب في الهيئة العامة لمشفى الباسل وإصدار الأنظمة الداخلية والملاكات العددية للشركات التي ليس لها نظام داخلي وملء الشواغر الوظيفية في المؤسسات الإنتاجية واستيعاب خريجي الجامعات والمعاهد وتثبيت العمال المؤقتين وإلزام الجهات المعنية بإعطاء مركز الانطلاق لنقابة النقل البري بالتراضي.

ولفت الأعضاء الى ضرورة إصدار نظام الضابطة السككية وحصر وكالة السفن التي تحمل بضائع القطاع العام بشركات التوكيلات الملاحية وتوزيع البواخر الواردة للمرفأ مناصفة بين التوكيلات الملاحية والوكالات الخاصة ورفع سقف صيانة وإصلاح آليات الخدمة والحد من المركزية في دائرة تخزين التبغ وإحداث نقابة للمتقاعدين.

من جهته أشار رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال جمال القادري إلى أهمية القضايا التي ناقشها المؤتمر في تطوير العمل والارتقاء بأداء الطبقة العاملة وتحسين أداء القطاع العام وتطويره.

وأشار محافظ طرطوس صفوان أبو سعدى إلى حالة التطور والإنتاج التي يشهدها القطاع العام بفضل الخبرات العلمية والعملية للعمال.

ونوه أمين فرع طرطوس لحزب البعث العربي الاشتراكي مهنا مهنا بالجهود التي بذلها العمال للحفاظ على مؤسساتهم وحمايتها من خلال وجودهم الدائم في عملهم بالرغم من كل الظروف.

وأشار عامر جداري رئيس اتحاد عمال طرطوس إلى أن خطة عمل الاتحاد للعام الحالي تتضمن مشاريع وأعمالا جديدة تسهم في تحسين واقع العمال ورفع مستوى الخدمات المقدمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات