روسيا ستتخذ تدابير ردية في حال قيام واشنطن بضرب دمشق والمواقع الحكومية السورية

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، في بيان، أن موسكو ساخطة وقلقه للغاية بشأن تهديدات الولايات المتحدة بشن ضربات عسكرية ضد سورية.

وجاء في بيان وزارة الخارجية الروسية: “مثل هذه التصريحات غير المسؤولة للممثل الأمريكي تسبب سخطا وقلقا بالغا”.

وأعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستتخذ التدابير الردية اللازمة في حال إقدام الولايات المتحدة على شن ضربات ضد الحكومة السورية ومواقعها.

وجاء في بيان الخارجية: “الأعمال الإجرامية المماثلة يمكن أن تهدد حياة المستشارين العسكريين الروس، بما في ذلك ممثلي مركز المصالحة الروسي المتواجدين في دمشق ومواقع وزارة الدفاع السورية. وفي هذه الحالة سيتم اتخاذ التدابير الردية اللازمة”.

كما أشارت الخارجية الروسية إلى أن روسيا قلقة إزاء المعلومات حول التحضير لتمثيل استخدام دمشق للأسلحة الكيميائية من أجل تبرير الضربات الأمريكية ضد سوريا.

وأكدت الخارجية أن روسيا ستتخذ التدابير الردية اللازمة في حال قيام الولايات المتحدة بشن ضربات ضد دمشق والمواقع الحكومية السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات