روما لاستغلال فوضى الريال.. ومانشستر سيتي للانتقام من ليون في دوري الأبطال

هذا المقال رقم : 60 من 63 من العدد 2019-1-10-16267

 

تفتتح مباراة أيك أثينا اليوناني وأياكس الهولندي لحساب المجموعة الخامسة المرحلة الخامسة لمسابقة دوري الأبطال لكرة القدم، وفيها يسعى الفريق الهولندي إلى تعزيز موقعه في وصافة المجموعة على حساب متذيّلها لضمان تأهله، ولكن الأنظار ستتجه في أول أيام هذه الجولة إلى مبارتين يتوقع أن يخرج روما في الأولى منتصراً على حساب ريال مدريد الذي يكابد ويعاني في الدوري المحلي، فيثأر فريق العاصمة الايطالية من موقعة الذهاب، وعلى الأرجح سينتقم مانشستر سيتي في الثانية لخسارته المفاجئة في الجولة الأولى أمام ليون الفرنسي.
ويدخل فريقا روما وريال مدريد المباراة متساويين في رصيد النقاط (9 للكل) مع أفضلية في الأهداف للملكي، ما يجعل الفائز يضمن التأهل لدور الـ 16 بغض النظر عن نتيجة المباراة الأخيرة في المجموعة السابعة، وهناك عامل نفسي يضاف لعاملي الأرض والجمهور يعوّل عليه نادي روما، وهو تعيين الفرنسي كليمنت توربين حكماً للمباراة من قبل الاتحاد الأوروبي، وهو الحكم نفسه الذي حكم مباراة الريمونتادا المشهورة لروما على برشلونة في إياب ربع نهائي دوري الأبطال في الموسم الماضي.
ويواجه مانشستر سيتي مستضيفه ليون في معركة الصدارة ضمن منافسات المجموعة السادسة، ويحتل المركز الثاني برصيد ست نقاط، وبفارق ثلاث نقاط عن السيتي المتصدر، وثلاث نقاط أمام هوفنهايم الألماني الثالث، وكان ليون قد فاز ذهاباً على أرض السيتيزنز بهدفين لواحد، وفي حال فوز كتيبة غوارديولا سيبتعدون عن ليون بفارق ست نقاط، ويضمنون التأهل وصدارة المجموعة، وفي الوقت نفسه يردون الاعتبار لما حدث في الجولة الأولى، لكن المهمة لن تكون بهذه السهولة، فالنادي الفرنسي يدخل المباراة متسلّحاً بجمهوره وبمعنويات مرتفعة، خصوصاً أنه حسم ديربي مدينة ليون أمام ضيفه سانت اتيان بهدف نظيف السبت الماضي.
مباريات اليوم:
أيك أثينا- أياكس، سيسكا موسكو- فيكتوريا بلزين، 7.55 مساء، بايرن ميونخ – بنفيكا، هوفنهايم – شاختار دونيتسك، أولمبيك ليون- مانشستر سيتي، روما- ريال مدريد، مانشستر يونايتد- يونغ بويز، يوفنتوس– فالنسيا، 10 مساء.

إحصائيات وأرقام
– فاز يوفنتوس في مبارتين من آخر ثلاث مباريات لعبها في المسابقة، وخسر الأخيرة، فيما فاز منافسه الاسباني فالنسيا في واحدة، وخسر في أخرى، وتعادل في الثالثة.
– هذه المباراة الثانية عشرة بين ريال مدريد وروما في دوري أبطال أوروبا، فاز النادي الاسباني في سبع مناسبات مقابل ثلاثة انتصارات للنادي الايطالي، فيما تعادلا مرة واحدة.
– فشل ريال مدريد في مناسبة واحدة فقط بالوصول إلى مرمى أي منافس في آخر 56 مباراة من مرحلة المجموعات في البطولة، وذلك عندما تعادل سلباً أمام باريس سان جيرمان عام 2015.
– فاز فريق العاصمة الايطالية روما 3 مرات فقط في تاريخه على نظيره الاسباني، فاز منها مرتين على ملعب سانتياغو برنابيو، وفي المقابل يمتلك حصيلة سلبية على أرضه أمام الريال بواقع أربع هزائم، وانتصار واحد فقط، بثلاثة أهداف له و11 عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات