ريف درعا: تدمير آليات للإرهابيين.. ومصادرة أسلحة متطورة

دمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة خلال عملياتها المتواصلة في إطار محاربة الإرهاب آليات وأوكارا لإرهابيي “جبهة النصرة” والتنظيمات التكفيرية المرتبطة بكيان الاحتلال الاسرائيلي والممولة من أنظمة خليجية في ريف درعا.

ففي ريف درعا الشمالي الغربي أفاد مصدر عسكري بأن: «وحدة من الجيش دمرت آليتين لإرهابيي “جبهة النصرة” و “حركة المثنى الإسلامية” بعد رصد تحركاتهم على المدخل الغربي لبلدة كفرشمس».

وبين المصدر أن: «وحدة من الجيش نفذت عملية ناجحة أسفرت عن إيقاع قتلى ومصابين بين أفراد التنظيمات الإرهابية المرتبطة بنظام آل سعود الوهابي شمال تل العلاقيات المتاخم لبلدة دير العدس التي أحكم الجيش السيطرة عليها في شباط الماضي».

وأشار المصدر العسكري إلى: «سقوط قتلى بين صفوف إرهابيي التنظيمات المنضوية تحت زعامة “جبهة النصرة” خلال عملية لوحدة من الجيش على تجمعاتهم فى بلدة داعل شمال مدينة درعا».

ولفت المصدر إلى أن: «وحدة من الجيش قضت على العديد من الإرهابيين ودمرت آليات ومعدات لهم غرب قرية براق في منطقة اللجاة التي شهدت أمس عملية نوعية للجيش ومجموعات الدفاع الشعبية انتهت بمصادرة كمية من الأسلحة والذخائر بينها 54 صاروخا أمريكي الصنع كان الإرهابيون يقومون بنقلها من اللجاة الواقعة على الحدود الإدارية بين محافظتي درعا والسويداء إلى البادية في ريف السويداء الشرقي».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات