ريف دمشق: محاضرة حول مضامين كلمة الامين القطري السيد الرئيس بشار الاسد امام الملتقى القومي العربي

ضمن خطة فرع ريف دمشق للحزب في تعميق ثقافة الحوار واستلهام فكر الأمين القطري للحزب ونقله الى الشباب، اقيم في المركز الثقافي بأشرفية صحنايا محاضرة للحديث على كلمة الرفيق الامين القطري السيد الرئيس بشار الاسد في الملتقى القومي العربي لمواجهة الحلف الامريكي الصهيوني.

وبهدف تعميق ثقافة الحوار والبناء القومي والتصدي للغزو الفكري والثقافي الذي اصاب العديد من المجتمعات العربية.

القى الرفيق الدكتور حامد أبوخليف عضو قيادة الفرع رئيس مكتب التربية والتعليم العالي محاضرة، أشار فيها إلى أن الشباب هم عماد الوطن وأساسه، وهم من سيلقى على عاتقهم إعادة اعمار سورية التي دمرها رجس الارهاب والارهابيين، وبين مواقف الرئيس الأسد وثوابته الوطنية والقومية، وتمسّكه بسيادة سورية وقرارها المستقل، مؤكداً أن الانتماء يبدأ بالهوية، وهويتنا هي المقاومة.

واستعرض أبرز النقاط في كلمة الرئيس الأسد، حيث ركّز سيادته على الهوية القومية باعتبارها أساساً لوجود أي مجتمع، كما ركز السيد الرئيس على تلازم الإسلام والعروبة والترابط العضوي بينهما، وضرورة الوصول إلى الشرائح التي ترى أن العروبة والإسلام متعارضان، وكذلك تركيز سيادته على موضوع اللغة العربية، والتي تعتبر مع الثقافة العربية جامعة لكل الأعراق والأديان، فالعروبة هي حالة حضارية وأهم ما فيها هي الثقافة التي تحتويها، ودور اللغة بالغ الأهمية لأنه من خلالها يتم التعبير عن هذه الثقافة، وابتعاد الأجيال الجديدة في العالم العربي عن اللغة العربية أدى إلى حالة غربة ثقافية ساهمت في إضعاف الانتماء القومي لديها.

وحضر اللقاء الرفيق فواز عبد النبي أمين شعبة الغوطة الغربية، والرفيق عصام الصوص عضو قياده الشعبه، والرفاق عصام جروس وخالد الخالد عضوا قيادة فرع الشبيبه، وامناء واعضاء قيادات الفرق الحزبية، وبمشاركة فاعلة من رابطة الشبيبة، وحضور بعض فعاليات المنطقة.

بلال ديب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات