صحيفة فرنسية تكشف سبب غياب بالوتيلي

ثيرت العديد من الشكوك، عن سبب استبعاد المهاجم الإيطالي ماريو بالوتيلي من مباراة منتخب بلاده ضد البرتغال، أمس الإثنين، ضمن منافسات دوري الأمم الأوروبية.

وقرر روبرتو مانشيني، المدير الفني للمنتخب الإيطالي، استبعاد بالوتيلي من قائمة المباراة التي خسرها الطليان بهدف دون رد.

وبحسب صحيفة “ليكيب” الفرنسية، فإن بالوتيلي عاد من العطلة متأخرًا أسبوعين عن زملائه في ناديه نيس، وبوزن زائد، حيث بلغ وزنه 100 كيلو جرام.

وتلقى بالوتيلي انتقادات لاذعة، بعد ظهوره المخيب أمام بولندا، في المباراة التي انتهت بالتعادل 1-1، حيث قال أريجو ساكي، مدرب إيطاليا السابق “في كرة القدم، الرأس أكثر أهمية من القدمين”.

وفي نفس السياق، تحدث زيبي بونيك، رئيس الاتحاد البولندي قائلًا “لا يمكنني الدفع بلاعب وزنه زائد 15 كيلو جرامًا، فهو لم يكن مستعدًا للمباراة”.

وقال أحد العاملين في نيس “بالوتيلي لم يشعر بحاجة للتواجد مع الفريق في بداية فترة الإعداد، حيث كان يتفاوض للانتقال إلى مارسيليا، وكان يعلم أنه مستبعد من أول 3 جولات من الدوري الفرنسي، ولم يكن في حالة بدنية جيدة”.

وأشارت الصحيفة، إلى أن الحالة البدنية لبالوتيلي لا زالت تثير غضب باتريك فييرا، مدرب نيس، والذي دفع به طوال 76 دقيقة خلال مواجهة ليون قبل التوقف الدولي، ولكن لا زال وزنه يزيد بمقدار 6 كيلو جرامات عن الوزن المثالي له (88 كيلو جرام).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات