طرح مشروع تأمين صحي متكامل للأطباء وآخر لتصنيفهم علميا ومهنيا

يطرح أطباء سورية في مؤتمرهم السنوي الخامس والثلاثين الذي بدأ أمس في مجمع صحارى السياحي مقترحاتهم لتحسين واقعهم المهني والعلمي والاقتصادي ومنها تطوير مشروع التأمين الصحي ودراسة مشروع لتصنيف الأطباء وتعديل أجورهم.

ويبحث الأطباء في المؤتمر الذي يستمر يومين آليات تطوير برنامج التعليم الطبي المستمر والتطبيق الملزم لنظام النقاط الطبية والعمل مع الصيادلة لترشيد استهلاك الدواء ودعم موارد النقابة وصندوق التقاعد.

وبين نقيب أطباء سورية الدكتور عبد القادر الحسن أن المؤتمر سيطرح الهموم الطبية والنقابية والمقترحات لتجاوزها وتقديم خدمة أفضل للطبيب مشيرا إلى العمل لوضع دراسة متكاملة لمشروع تأمين صحي يشمل كل المواطنين فضلا عن مشروع تصنيف الأطباء مهنيا وعلميا ضمن مراتب.

ولفت الحسن إلى أن الهم الأكبر للنقابة إيجاد آليات لدعم صندوق التقاعد ورفع رواتب الأطباء المتقاعدين فضلا عن تعديل التعرفة الطبية المعتمدة حاليا بناء على قرار يعود لعام 2004، وقال: إن بقاء التعرفة على حالها سبب فوضى كبيرة في الأجور وكل طبيب يضع تسعيرة تناسبه وبالتالي تعديلها سينصف الطبيب والمريض معا.

بدوره أوضح المشرف على الروابط الطبية المتخصصة في النقابة الدكتور أديب محمود أن المؤتمر سيسلط الضوء على عمل العام الماضي ووضع خطة مستقبلية للنهوض بمستوى المهنة، مؤكدا استمرار الأطباء في تقديم الخدمات المثلى للمرضى ومتابعة نشاطاتهم العلمية.

من جانبها أشارت عضو مجلس النقابة الدكتورة هند شحادة إلى أن الأطباء واجهوا خلال سنوات الحرب على سورية والإجراءات الاقتصادية التي فرضت عليها تحديات كثيرة تمثلت بتضرر عياداتهم والمشافي وارتفاع أسعار المستلزمات الطبية ما يؤكد ضرورة تعاون المؤسسات المعنية لدعم الأطباء المتضررين وإيجاد فرص عمل للخريجين الجدد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات