طلبة جامعة البعث ينفذون وقفة حداد على أرواح شهداء حي عكرمة

نفذ طلبة جامعة البعث بحمص اليوم وقفة حداد على أرواح شهداء التفجير الإرهابي الذي وقع أول أمس بحافلة لنقل الركاب في شارع الأهرام بحي عكرمة بمدينة حمص والذين كان من بينهم عدد من طلاب وأساتذة الجامعة.

ورفع المشاركون في الوقفة اللافتات التي تعبر عن استنكارهم لهذا الاعتداء ‏الإرهابي الجبان مؤكدين أن شهداء الجامعة سيبقون ‏مشاعل نور وأن هذا الاعتداء لن يثني الطلبة عن متابعة تحصيلهم العلمي والمعرفي.

وبين رئيس جامعة البعث الدكتور بسام ابراهيم أن الجامعة ستمضي قدماً في متابعة مسيرة البحث العلمي وتنفيذ الامتحانات وكلها إصرار على مواجهة الإرهاب وتحديه، مؤكداً أن الانتصار ‏على الجهل سيكون بالعلم والمعرفة.

وأشار أمين فرع الجامعة لحزب البعث العربي الاشتراكي، الدكتور عدنان يونس أمين، إلى أن هدف الوقفة التضامن ‏مع أسر شهداء الجامعة الذين طالتهم يد الغدر والإرهاب، واستذكار تضحيات ‏الأبرياء الذين استشهدوا جراء الإرهاب، كما أنها تأكيد على أننا مستمرون في ممارسة حياتنا ‏اليومية مهما كانت الظروف ومهما قدمنا من تضحيات.‏

شارك في الوقفة محافظ حمص طلال البرازي، وأمين فرع حمص لحزب البعث مصلح الصالح، وعدد من أعضاء قيادة فرع حمص والجامعة للحزب ونواب رئيس الجامعة ورئيس فرع حمص لاتحاد الطلبة، وحشد ‏كبير من الطلاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات