علاقة النعاس بمرض الزهايمر

هذا المقال رقم : 19 من 63 من العدد 2018-9-11-16185

 

اكتشف علماء من جامعة جون هوبكنز الأمريكية أن الأشخاص الذين يشعرون بالنعاس خلال اليوم أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بمرض الزهايمر بثلاث مرات.
وأفاد الموقع الإلكتروني للجامعة أن العلماء درسوا وحللوا بيانات 123 متطوعا كانوا مع التقدم بالعمر يقدمون خلال 16 سنة تقارير عن حالتهم الصحية، وكانوا يخضعون للتصوير المقطعي البوزيتروني للدماغ. واتضح أن المتطوعين الذين كانوا يشكون من النعاس دائما خلال النهار أكثر عرضة بثلاث مرات للإصابة بمرض الزهايمر مقارنة بالآخرين، وذلك بسبب تراكم بروتين بيتا أميلويد وبالذات الببتيد” Aβ42 “الذي يعتبر أحد أهم العوامل المسببة لمرض الزهايمر. ولفت آدم سبير وهو أحد معدي الدراسة إلى أن استنتاجات العلماء تظهر وجود علاقة بين اضطرابات النوم وتطور مرض الزهايمر، مضيفا أن هذا يؤكد فرضية أن النوم السيئ يمكنه المساهمة في تطور المرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات