فرع اللاذقية.. إطلاق الحملة الشعبية “إيد بإيد” رسالة صمود وانتصار من سورية للعالم

انطلقت حملة / إيد بإيد / من مقرّ شعبة المدينة الثالثة للحزب باللاذقية برعاية  وبمشاركة الرفيق الدكتور محمد شريتح أمين فرع اللاذقية للحزب والرفيق المهندس  مصطفى مثبوت رئيس مكتب الإعداد والثقافة والإعلام الحزبي الفرعي وبحضور حشد كبير من فعاليات المحافظة الرسمية والحزبية والشعبية والاجتماعية والثقافية والأهلية والشبابية .

وأكد الرفيق د. شريتح أنّ وطننا الغالي سورية بات على موعد قريب جدا مع النصر المؤزر، مشيراً إلى ثقافة وكفاءة ومهارة أبناء سورية في إعادة إعمارها  موضحاً أهمية مبادرة /إيد بإيد / التي انطلقت وستجد صداها على المستوى الدولي والإقليمي وهي رسالة للعالم كله  ليرى بأمّ العين مهارات وقدرات وكرامة وعنفوان الشعب السوري الأبي الصامد الملتف حول قيادته الحكيمة وخلف الجيش العربي السوري الباسل الذي يسطّر أنصع وأروع صفحات البطولة والنصر  في ظل القيادة الحكيمة لرمز كبرياء وشموخ  الوطن السيد الرئيس  بشار الأسد.

وقام الحضور بالتوقيع على رسالة الحملة مؤكدين أن الحملة مبادرة شعبية هدفها إيصال رسالة لمجلس الأمن الدولي بأن شعب سورية الواحد هو ضد الإرهاب والقتل  بكل أدواته المدمرة للبشر والشجر والحجر  و يرفض التقسيم وكل تدخل أجنبي بالشأن السوري  ويدعو لوحدة أراضيه ورفض التقسيم وتدعو لفك الحصار الاقتصادي عن الشعب السوري .

البعث ميديا||اللاذقية||مروان حويجة

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات